الثلاثاء، 29 نوفمبر، 2011

الإستفاذة وليس تمضية الوقت


لوحظ في هذه الأيام غياب العديد من الطلاب بالعاصمة عن مدارسهم تدريجيا  خاصة ولأنهم خاضوا امتحاناتهم وخرجت نتائجهم وفرح من فرح وينتظر الإعادة من رسب , فقد أعتقد البعض بأن هناك دورات تقوية للراسبين مع نشاطات فنية وثقافية واجتماعية ودورات لتعليم اللغات وأيضا للفنون ولتعليم الحاسوب  , وكان من المفترض أن يكون برنامجا ترفيهيا تربويا تنشيطيا يعمل على تجاوز نفسية الطلاب للازمة وليس برنامج مقيد وبدون إمكانيات إلا ما يوفره الطالب أو ما وجد من إمكانيات في بعض المدارس , كما أن البرنامج ليس مقنعا لمن يريدون تنفيذه خاصة وأنه كانوا يأملون أن يكون بعد انطلاق الثورة مساهمين لا منفذين وبدون تلقي أي رأي منهم بل وأنهم وجدوا أنفسهم كأنهم يمارسون ما كان يطلق عليه الأسبوع المفتوح في زمن الطاغية والذي كان يقام في بداية شهر أبريل من كل عام إلا هذا العام مما جعل البعض يتساءل هل هو ترحم على الماضي ؟!, فعدد الطلاب بدأ فعليا يتناقص وأولياء الأمور سحبوا أبنائهم من الذهاب الى المدارس وقال البعض بان البرنامج لم يعد على أفق وأسس سليمة وذو فائدة للطلاب  , وأقول بأننا كنا نتوق لمعالجة نفسية للأزمة التي كان يمر بها الطلاب في الفترة السابقة قبل التحرير وتفجير طاقاتهم  وتوظيفها لخدمة الثورة , وأيضا للحاق بأخوتهم في المدن المحررة وبالتلاقي في يوم 4 يناير في عام دراسي جديد. وكمفتش تربوي أرى أن يتم الإستفاذة من هذه المرحلة في مهرجانات إبداعية تنشيطية  مع تنوير الطلاب وتطعيم فترة تواجدهم بالمدارس ببعض الدروس التنشيطية لمواد العلوم واللغات  حتى نجذب الطلاب للالتحاق بمدارسهم  , والعمل على تأهيل المعلمين والمعلمات بدورات تاهيلية منهجية يتم فيها توسيع أفاقهم ورفع كفاءتهم  وتنويرهم بأساليب جديدة في التدريس وخاصة للذين كانوا خارج الملاك والذين تم إرجاعهم الى مهنة التدريس وبذلك تكون قدمت خدمة في فترة نحن أحوج إليها في تنظيم أنفسنا وتدعيم صفوفنا بنقل الخبرة تأطير الكوادر التربوية لكي تقوم بدورها بشكل جيد , لا أن نترك هذه الفترة وعند بدء العام الدراسي الرسمي نبدأ في دراسة الدورات وغيرها , فالوقت ثمين والاستفادة منه أفضل من تركه يمضي مع الريح ثم نتباكى عليه , ولا ننسى في ذلك تطوير الإدارة المدرسية ونهجها أسلوبا حضاريا يعتمد على حقوق الإنسان واحترام القانون والضوابط التي  تقرها وزارة التعليم ولا يتم ذلك إلا بدورات تعمل على التثقيف لهؤلاء الذين يحتاج الكثير منهم الى التغيير. هذا ويأمل شريحة من المفتشين التربويين باحترام عملهم وعدم حشرهم في الأعمال التي لا تخصهم واحترام ضوابط وقانون التفتيش التربوي والاستماع الى أرائهم فهم بيت الخبرة في التعليم وتحطيم القاعدة التي بناها الطاغية والتي تقول نفذ ثم طالب , حتى لا يضيع حق أي مطالب ولا يفتر الحماسة في العمل , فخدمة المجتمع ليست تمضية وقت .

صحافة من ولمن

الاغرب في الصحافة العربية انها تتعاطى مع الاحدات بحكم رؤيا الدولة التي هي موجودة فيها خوفا من المصادرة او ان بعض الاقلام التي تكتب فيها هي مخترقة من السلطة او من الدول الاخرى لتزين الصورة مقابل دراهم معدودات والامر الغريب انك عندما تتحدت معها هؤلاء المخترقيين يعطوك درسا في الكرامة والوطنية وانت تنظر اليه كالباحث عن سراب

اي صحافة تمول من دول اخرى بل حتى اجنبية تشرى في سوق النخاسة باقل الاثمان تبيع وطنها وشرفها والميثاق الصحفي وتتدعى نوعا من الحرية في تبجح وحركات بل ومشية تبخر كالطاووس

لا نقل كل الاقلام فهناك اقلام شريفة وصحف شريفة تعاني الافلاس والاغلاق بينما تتزين الصحف المشوهة بالاعلانات وكلمات السلطة والخطابات والا عجب ان هؤلاء الصحافيين غير محترمين من قبل مشتريهم فهم يدعون بالطائرات في الكراسي الامامية ويقيمون في الفنادق الضخمة ويعطى لهم المكافات الكبيرة تم يهملون ولا يعبأ اي احد بهم الا اذا حدث طاريء فهناك المتعاقدون والمقاولون الذين ياتون بهم باسرع من عفريت

فلوس تحدف هنا وهناك وشعب فقير لايلقى ما يقتات ومفكرين ومتقفين لايبحتون الا على ما يملىء جيوبهم في تحدي للشعب وللحرية وللميثاق الاعلامي الشريف

هؤلاء ياسادة لايجلسون مع اسيادهم بل ولا ياكلون معهم يبقون في الخارج كالحراس تحدف اليهم البيانات والتوصيات والخطابات والتصريحات فيجتهدون عليها للحصول على مبلغ اكبر يرجعون الى العصر العباسي ويمتهنون المدح والفخر ويزدادون تألقا بادبيات العصر الاندلسي وعندما تتاخر عليهم المبالغ او المهيات تراهم يلجئون الى العصر الاموي ليحصولون على الخبرة في الدم والهجاء

سوق الصحافة اضحى رخيص وهناك من حقيبته على اسرع ما يكون مستعد ان يترك بيته واهله ووطنه ويكون بوقا للاخر

فاي صحافة تريدون نقرأ واي ادوات اعلامية سنتناولها وأي شخصيات اعلامية تقودنا اللهم الا الى الاسفل نسئل الله السلامة

تاملوا الواقع جيدا ولا تقولوا متشائما فحتى على الفضائيات اذا رجعتم سنوات وسنوات سترون التقلب والتغيير في الاراء كرمال عيون اليورو والدولار على لسان اخوتنا اللبنانين

نتمنى ونطمح ان نرى تغيرا يهز وزرات الاعلام العربية وتحطم كراسي نقابلت الصحافة الوهمية وترجع الصواب لمن اخطى فالوطن اقدس من كل شيء والكلمة مقدسة وفي الخير صدقة فهل هناك من يعي
ولكم ان تقرؤا الكثير عبر مدونة الراصد بموقع مكتوب

يوميات ليبية


*** ياريت
كلام المتحدث باسم وزارة الدفاع  أحمد باني بخصوص التقليل من المظاهر المسلحة بالعاصمة الليبية طرابلس خاصة وأننا أصبحنا نعتاد على رؤية سيارات محملة بالرشاشات من عيارات مختلفة والتي تعد من السلاح الثقيل وكأنها ضمن السيارات العادية التي تجوب الشوارع , نتمنى أن يتحقق حديثه السيد باني فعليا على الأرض ولا يكون مجرد تصريح فقط , فسكان العاصمة يحتاجون لذلك وليكون السلاح موجودا في المعسكرات التي تحيط مدينة طرابلس فهي كثيرة وقريبة أيضا من التجمعات السكنية .
**** مراجعة قبل التوزيع
كثرت المنشورات التي يوزعها  البعض في الشوارع والميادين والتي تحمل بعضها أخطاء لغوية وإملائية , كان يجب أن يتم مراجعتها قبل أن يتم طبعها من قبل مختصين في اللغة العربية في المجالس المحلية , لكي تؤدي نشاطها بشكل جيد وهادف . 
*** تساؤل
تسأل أحد المواطنين شركة المدار عن سبب اختلاف الهدية التي أرسلت للمواطنين في العيد بالفترة الماضية فبعضهم  نال 50 دينار كتعبئة شحن لهم بينما نال الآخرين  100 دينار  .
***  لابد من حسم الأمر
توجد بعض الفوضى بالمدارس بدعوى أن هناك من كان يمارس عليهم  التهديد والعسف من أجل كسر العصيان المدني وخاصة من بعض المدراء والإداريين , وكانوا في السابق قد كتبوا فيهم تقارير كيدية وتعرض البعض منهم للمعلمين والمعلمات للتهديد والعقاب ليجدوهم في أماكنهم وفي ظل المجلس المحلي الذي قال بعضا منهم بأنهم لم يختاروه وليبقي الأمر على ما هو عليه .
*** الإسراع يحل المشكل
 تحرك المكتب التنفيذي نحو معالجة قضية الجرحى والمصابين واسر الشهداء ايجابيا وحبذا لو كان منذ الفترة الماضية خاصة وأن قضية الجرحى بتونس كان لها أثر سيء على الشارع الليبي , ونأمل أن يكون كلام السيد رئيس المجلس تنفيذا وبسرعة لأن الأمر لا يحتاج الى مزيد من الوقت ولا يتأخر بحجة الإجراءات الإدارية .
*** مجتمع مدني
تحرك جمعيات المجتمع المدني رائع جدا وخاصة تلاحم وتضافر الجهود من جانب النساء وتحمسهم وتشجيعهم لشبابنا في الجبهات ومد العون للجرحى والمصابين من اجل انتصار الثورة , نأمل أن يتم تأطير هذه الجهود وقفل الباب على الجشعين والسراق من استغلال هذه الجهود الطيبة .
*** غريب هذا الأمر
خلال تجولي في شوارع العاصمة طرابلس لاحظت ملصقا كتب عليه  لا لبيع مواد الإغاثة أعتقد أنها سلبية من رواسب العهد الماضي إن حدثت  , ولابد من المحاسبة حتى لا تتكرر ولتكون عبرة للأخريين .
+++  القنوات الليبية في الخارج
هل يعقل أن يبدأ بثها بعد الظهر وتستمر الى منتصف الليل  بدون ان تفتح بثها اليومي الغير معاد لنقل نشاط الدولة والمجتمع المدني في الصباح هل هي أزمة مالية أم أزمة إعلامية و بل وأن البعض يتعامل مع  ما يحدث في ليبيا وكأنه قناة أجنبية بحكم وجوده خارج الوطن  

الأحد، 13 نوفمبر، 2011

اشتون في ليبيا

زارت اليوم العاصمة الليبية طرابلس  كاترين اشتون الممثلة العليا للشؤون الخارجية والأمن لدى الاتحاد الاوروبي لافتتاح مقر بعثة الاتحاد الاوروبي الجديد في ليبيا , خلال زيارة سريعة  لأول مرة بعد مقتل القذافي , وقد حضرت مؤتمرا صحفيا مع رئيس المجلس الانتقالي مصطفى عبد الجليل والذي أبرز فيه أن ( ليبيا لن تكون دولة إسلامية متطرفة ) ، وأنها تتبع الإسلام المعتدل , ملفتا النظر على المرأة الليبية ستكون ممثلة في الحكومة المقبلة  وستلعب دورا في الحياة السياسية والإقتصادية في ليبيا .
من جهتها دعت اشتون إلى حترام المساواة بين الجنسين نظريا في القانون وعمليا على أرض الواقع وسيواصل الاتحاد الأوروبي سيواصل دعمه لهذا الهدف ,كما دعت أيضا إلى تخصيص فقرة في الدستور الليبي الجديد تنهض بحقوق المرأة بحجة أنها إحدى ركائز الثورة الليبية والتي يجب عليها البقاء والمساهمة في النهوض بالمجتمع الليبي .
وبخصوص فتح الممثلية بطرابلس بشكل تام في طرابلس قالت أنه  يؤكد على التزام دول الاتحاد بعلاقتنا الوثيقة مع الشعب الليبي اثناء العملية الانتقالية وعلى المدى الطويل  .
هذا وكشفت  اشتون عن تخصيص الاتحاد الأوروبي خصص لمبلغ عشرة ملايين يورو لغرض المساعدة في بناء القدرات والمؤسسات والمنظمات النسائية الليبية.                                         وكان بيان صادر عن الاتحاد الاوروبي بخصوص الزيارة قد اشار الى أن اجمالي المساعدات المالية التي قدمها الاتحاد الاوروبي لدعم الاحتياجات الانسانية في ليبيا قد تخطى مبلغ 155 مليون يورو ( مما يعتبر من أكبر المساهمين في الدعم الإنساني )اضافة الى تخصيص الاتحاد الأوروبي  لمبلغ 30 مليون يورو لدعم الأولويات الفورية للمجلس الوطني الانتقالي الليبي الى جانب مبلغ 50 مليون يورو لدعم البرامج طويلة الأمد.                                                        وجاء في البيان أن ( الاتحاد الاوروبي يواصل دعمه لجهود الشعب الليبي من اجل بناء ليبيا جديدة ارتكازا على حكم القانون والديمقراطية وحقوق الانسان )
ومن مدينة بنغازي مهد الثورة الليبية قال رئيس الحكومة الانتقالية الليبية عبد الرحيم الكيب الذي يجري مشاورات بخصوص تشكيل الحكومة الإنتقالية والتي ينتظر إعلانها بعد عشرة أيام :إن الحكومة الجديدة لن تضم في عضويتها عناصر من أتباع النظام السابق ممن وصفهم بالوصوليين ، مؤكدا بأن الاهتمام بجرحى الثورة يتصدر أولويات حكومته.
وكانت آشتون قد أفتتحت في 20 مايو الماضي بمدينة بنغازي مكتبا للاتحاد الأوروبي .
فقد قالت السيدة حسناء علي نحن ساهمنا بدور كبير في الثورة الليبية والمرأة قدمت زوجها وابنائها فداء الثورة كما قامت بتقديم الطعام للثوار وامدادهم حتى بالجلاتينه وتهريب السلاح والمساهمة في التبرعات للجرحى , ولذا فانه لا يجب اهملها في العملية السياسية  ولا ننتظر ان ياتي احد من الخارج لكي يملي على المجلس ذلك . 
وأضاف الناشط الاجتماعي علي المهروش نحن ننتظر من الاتحاد الاوربي والمفوضية  تقديم الدعم بتآطير الكوادر والقدرات الليبية والعمل على رفع كفاءتها وتأهيلها فنحن نسعى الى بناء دولة حديثة تعتمد على العلم وتبنى وتطور بسواعد ابنائها , ولا ارى مشكل في هذا الدعم من الخارج واعتبر زيارة اشتون ناجحة فقد تم فتح مكتب سابق في بنغازي والآن في طرابلس , فالتعاون مع الاتحاد الاوروبي يعتبر متقدم ومساهم في تنمية المجتمعات وبالتالي في تنمية ليبيا الحديثة .
وأشار الاعلامي يوسف الترهوني بان زيارة اشتون تدل على أن اوربا تريد تتعاون مع ليبيا الدولة الجديدة , وباحترام متبادل ولمصلحة الطرفين , وان قدوم اشتون يرسخ بان الامن والاستقرار في ليبيا يتحقق وان اوروبا ستسعى للاستثمار بقوة في ظل وجود مناخ مناسب وجاذب لذلك .
وفي نفس السياق اشارت الاستاذة فتحية نصر المعلمة بالمرحلة الثانوية بأن ليبيا تنتظر مساعدة في مجال التعليم وفي مجالات المجتمع المدني وهي تخص النساء بالدرجة الاولى فهن يمثلن نسبة كبيرة في التعليم وفي الصحة أيضا وفي تفاعلات المجتمع المدني , ونتمنى نقل الخبرة لنا عبر الاتحاد الاوروبي فهم لديهم خطوات متقدمة وانسانية رائعة ومتطورة .
وأضاف الشاب المتخرج من الجامعة على عبد القادر كم نتمنى ان نتحصل على منح جامعية وللدراسات العليا تعمل على تطوير قدرات ليبيا لبناء دولة حديثة ترتكز على الكفاءة والقدرة تساهم في التنمية وتقضي على الهجرة العكسية وترسخ الخبرات بالدولة الوطنية , وتبعد انتشار الفراغ والفوضى والمخدرات وخاصة الآن لتفتح الباب امام مشاريع صغرى ومتوسطة تعمل على سحب المسلحين وتنشر المدنية , ونحن ننتظر اسهامات الاتحاد الاوربي في ذلك .


الشيخ الغرياني والصراع بين الزاوية وورشفانة

بعد نشوب صراع بين مدينة الزاوية والتي تفع على بعد 40 كم غرب طرابلس وقبيلة ورشفانة المثاخمة بالعاصمة الليبية من الغرب والجنوب تحدث الشيخ المفتي الدكتور الصادق الغرياني عبر قناة ليبيا التي تعتبر رسمية وتتبع الدولة الليبية او بالاحرى المجلس او الحكومة وأقر ببطلان وجود كتائب القذافي في الصراع بين الزاوية وورشفانة , ويطالب بالتقليل من السلاح وينبه الى ان سرقة اموال الدولة هو الحرابة وان من سطا على سيارات الدولة يعتبر غل , ويدعوا الى التوبة وتسليم الاموال الى اصحابها لانها حرام عليهم

الدكتور المفتي الشيخ الغرياني لابد من الثوار ان ينضبطوا باوامر رؤسائهم وقادتهم وارجاع السلاح الثقيل الى مخازن المعسكرات واعتبر ذلك من اكبر الاثم , معتبرا ان سبب ذلك الفراغ الامني موجها كلمته الى الكيب والمجلس الانتقالي بان الوقت حرج وان لكل وقت ثمن وهو يعتبر الان رئيس الحكومة فكل لحظة لها ثمن وان الاسابيع لتشكيلها يخشى من غرق السفينة والدخول في حرب اهلية

واختتم كلمته المفتي الشيخ الغرياني لابد من تفعيل القضاء والنيابات والمحاكم ولابد ان تكون هناك سجون