الثلاثاء، 6 ديسمبر، 2016

انتشال 5 جثت لافارقة مهاجرين غير شرعين

انتشلت القوات الخاصة البحرية مساء يوم امس الإثنين 6 ديسمبر 5  جثت لمهاجرين غير شرعيين يبدو أنهم من جنسيات أفريقية قدفهم البحر على الشاطئ في منطقة تاجوراء ضواحي مدينة طرابلس الشرقية , وقال الناطق الرسمي باسم القوات البحرية الليبية ايوب قاسم بأنه قد تم الاتصال بالهلال الأحمر بالخصوص الذي قام مشكورا بالحضور ووضع الجثت في أكياس بلاستيكية خاصة، ولكنه غادر دون أن يقوم بحملها بغرض استكمال الاجراءات والدفن، متعليلين بضرورة وجود أمر من النيابة بالخصوص.
واضاف ابالاشارة الى تزايد أعداد الغرقى والجثت بحيث صارت عبئا على كاهل كافة أجهزة الدولة الليبية وحتى على المدن الساحلية واﻷهالي.
واضاف قاسم الى ان الجثت ﻻتزال لدى القوات الخاصة البحرية بتاجوراء ولم يتمكنوا إلى هذه حد اللحظة من ايجاد جهة رسمية مخولة في الدولة الليبية من استلام الجثت, واضاف الى انه ﻻ توجد لدى البحرية أية امكانيات لحفظها وﻻ تملك الصلاحية لدفنها.
ورجع قاسم الى أن حادثة مشابهة حدثت قبل 3 أعوام تقريبا لعدد جثتين في ذات المعسكر مما أضطرهم في نهاية الأمر إلى دفنها داخل المعسكر وﻻ يزال القبرين هناك إلى حد اليوم، ولم تجد كافة المكاتبات التي تمت بالخصوص بضرورة نقل القبرين.
وقال قاسم إننا إذ نورد ذلك لنبين عمق الأزمة التي تعاني منها الأجهزة الرسمية في الدولة الليبية والمتعاونة معها من نقص في اﻹمكانيات وضعف الإدارة وتحديد المسؤولية من جهة ومدي تفاقم ظاهرة الهجرة الغير شرعية .