الاثنين، 5 ديسمبر، 2016

سرت قاب قوسين من التحرير

اليوم الاثنين 5 ديسمبر  احرزت قوات البنيان المرصوص تقدما كبيرا في منطقة الجيزة البحرية وسط انهيار تام في صفوف تنظيم الدولة داعش سرت واوضحت المعلومات على ان سرت على مقربة من التحرير فلم تبقى الا 10 بيوت فقد تم احراز تقدم بالمحور الغربي وتقاربت محاور القتال من بعضها وقد تم رؤية 4 جثت في الشارع واستسلام 12 من عناصر تنظيم الدولة داعش سرت انفسهم لقوات البنيان بحسب مصدر من قوات البنيان في المحور الغربي والذي اشار الى ان هؤلاء الذين سلموا انفسهم ظهر عليهم اثار الجوع ونحول الجسم مما يوضح بان الحصار اثر عليهم ونتج عنه وضع غذائي مزري ولهذا فانه يحتم عليهم اما الاستسلام او الهروب , واضار الى انه حاول 2 من عناصر التنظيم الهروب الا ان محاولتهم باءت بالفشل وتم التعامل معهم من قبل قوات البنيان المرصوص وقتلوا .
واوضح المصدر بانه لا توجد اي مقاومة تذكر وقد تم ازالة الحاويات والسواتر الترابية والتقدم لتضيق الخناق على ما تبقى من التنظيم المنهار , ووخاصة وانه تم التفطن الى ان عناصر التنظيم تاخذ من النساء والاطفال دروع بشؤرية وقد تم اليوم خروج 4 من النساء وقد اكد ذلك الناطق الاعلامي لعملية البنيان المرصوص ذلك , كما أكد القائد الميداني فريد بالنور من كتيبة شهداء الحاوية على استسلام عناصر داعش واضاف احد افراد كتيبة احرار زليتن فوزي الى خروج العائلات بهد انهيار التنظيم فلا توجد مقاومة من الدواعش واعتبر بان العائلات اللاتي بالداخل هي عائلات عناصر تنظيم داعش وليس عائلات محتجزة لدى التنظيم وقال نحن لا نقتل النساء ولا الاطفال بالرغم ان 2 منهن فجرن انفسهن في اثناء فتح ممر امان لهم الا ان قواتنا لم تتعامل معهم بنفس ما يعاملوننا فقد فجرت الاولى نفسها اثناء الخروج لتقوم بعدها بيوم واحدة اخرى بنفس العملية وها نحن لليوم نقوم بالنداءات لاخراج المدنيين وفتح ممر امن لهم ومساعدتهم على الخروج 
وقد اشار بيان غرفة عمليات البنيان المرصوص والى تمكنهم خلال الـ 72 ساعة الماضية من إنقاذ قرابة 100 مابين امرأة وطفل بينما نفذ الدواعش اليائسين اليوم ثلاث عمليات انتحارية لإعاقة إخراج العائلات، وقد تمكنت قوات البنيان من القضاء على عدد منهم بعد ان تمكنوا من إحداث إصابات خاصة في الأطفال، واضاف البيان الى انه قد تم انتشال قرابة 15 جثة من الدواعش غير التي لازالت تحت الأنقاض , فقد تم انقاض طفل من تحت الركام , وقد تم نقل كل من تم اخراجهم من الاطفال للمستشفى الميداني وقسم الطواريء بمستشفى مصراته لتلقي الإسعافات الأولية و العلاج المناسب بعد ان تبين اصابتهم فضلا عن حالتهم النفسية السيئة التي وجدوا فيها , وناشدت الغرفة المنظمات المتخصصة سواء في ليبيا أو خارجها إلى الوقوف معها  لتقديم الدعم النفسي للأطفال الذين تعرضوا لتجربة تفوق قدرة احتمالهم.
واضاف البيان بانه حثوا العائلات على الخروج وقالوا بانه قد تعاونت معهم  بعض النساء اللواتي خرجن ووجهن عبر مكبرات الصوت نداءات لمن بالداخل بأسمائهن، وأكدن لهن أنهن سينقذن أنفسهن وأطفالهن  , 

واوضح البيان على انه تم (توقف تقدمنا اليوم مرة أخرى للتقليل من الخسائر في أرواح المدنيين بالدرجة القصوى، ومستعدون من أجل إنقاذ الأطفال للتأخر لأيام أخرى ) .