الأربعاء، 5 يوليو، 2017

البنيان المرصوص تصد هجوما من قبل الكرامة وداعش

قال المتحدث باسم غرفة العمليان لقوات البنيان المرصو العميد محمد الغصري اليوم الاربعاء 5 يوليو  بان قوات الكرامة قامت بالهجوم على قوات البنيان المرصوص في مدينة سرت , وان اشتباكات عنيفة بالاسلحة الثقيلة والمتوسطة بين قوات البنيان والكرامة بمنطقة أبوهادي في سرت , بينما قال مصدر عسكري من غرفة حماية مدينة سرت بانه قد تم رصد تحركات  لقوات عملية الكرامة في محورين اتجاه المدينة , واضاف بالقول نحن جاهزون للتصدي لهم وبقوة وحزم
بينما اشار مصدر عسكري بمدينة هراوة بان تم رصد تحشيد كبير لقوات حفتر في مدينة هراوة بقوة من مايقارب من 60 آلية تابعة لعملية الكرامة وعدد سيارات اسعاف وغرفة اتصالات , ويتحرك هذا الرتل من منطقة هراوة غربا باتجاه سرت على بعد 70 كم , الى بوابة 40 شرق مدينة ليتحرك على محورين المحور الشرقي والمحور الشرق جنوبي سعيا لمحاصرة السيطرة على بوابة 17 شرقي سرت والتي تتواجد بها قوة من مدينة مصراتة ونتيجة للاشتباكات وقو النيران من قبل قوات البنيان المرصوص انسحبت المجموعة المسلحة التي هاجمت البنيان وتمركزت في تقاطع ( احنيوى ) على بعد 70 كم عن مدينة سرت , ويشار الى ان مصدر من قوة البنيان الى انه تم القبض على احد افراد المجموعة المسلحة التي قامت بالهجوم عليهم واشار مصدر من مدينة مصراتة الى ان الطيران الحربي بالثانوية الجوية لمدينة مصراتة يتم التجهيز الان للخروج بالطلعات الجوية .
وكان المركز الإعلامي لعملية البنيان المرصوص قد اكد في موقعه الالكتروني الرسمي على ان  الاشتباكات بين قوات البنيان و مسلحي الكرامة مستمرة في المدخل الشرقي لسرت , واضاف الى ان قوات البيان قد تعرضت لهجوم مسلحي الكرامة بالتزامن مع تحركات لداعش جنوب سرت , واضاف مصدر من قوات البنيان الى انه لم يصب اي فرد قوات البنيان باي ادى , وانه تم القبض على احد افراد المجموعة المسلحة  ﺇﺛﺮ ﺿﺮﺑﺎﺕ قوات ﺍﻟﺒﻨﻴﺎﻥ ﺍﻟﻤﺮﺻﻮﺹ ﻭالطيران الحربي لغرفة عمليات الﻄواريء التابعة للبنيان المرصوص ﺍﻟﺬﻱ ﻗﺎﻡ ﺑﻘﺼﻔﻬﻢ , واضاف المصدر الى انه قد ﺗﻢ ﺇﻟﻘﺎﺀ ﺍﻟﻘﺒﺾ ﻋﻠﻰ ﺃﺣﺪ ﺍﻷﺳﺮﻯ.
ومن المعلوم ان فلول داعش تتواجد في حقل المبروك وجنوب النوفلية وكل هذه المناطق تحت سيطرة عملية الكرامة
وكان الغصري قد اشار في حديث سابق على نتائج زيارة وفد مدينة مصراتة الى مصر بالقول أنه من الضروري قبل التطرق لتوحيد الجيش الاتفاق على إعادة بناء المؤسسة العسكرية , وانه لا بد لاي أي عمل عسكري ان يحتاج إلى عمل سياسي داعم له , واضاف الى ان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني فشل في تقديم دعم بسيط وإن كان إعلاميا لعملية البنيان المرصوص ولم يعطهم أي حق وطمس حقائق كثيرة