الخميس، 8 مارس 2018

اغلاق حقل الشرارة


صرح مسئول نفطي لا يريد ان يذكر اسمه بالعاصمة الليبية طرابلس بانه تم إغلاق خط الأنابيب الرابط بين حقل الشرارة النفطي ومصفاة النفط بمدينة الزاوية , ولم يعرف سبب الاغلاق ولم يوضح المصدر السبب من وراء ذلك , وأوضح بأن إعلان المؤسسة الوطنية للنفط حالة القوة القاهرة على حقل الفيل في يوم 23 فبراير الماضي , ومما يشار اليه الى ان حقل الشرارة ينتج 340 الف برميل يومي من النفط الخام ويعد من اكبر الحقول انتاجا في ليبيا ويوجد في جنوب البلاد بالقرب من مدينة مرزق باستثمار للمؤسسة الوطنية للنفط وشركة ربيسول الاسبانية وشركات اخرى
الحقل يعد الأكبر في البلاد توقف يوم الأحد 4 فبراير بحسب مصدر آخر . ليبيا تنتج 1.1 مليون برميل منذ مطلع شهر مارس الجاري ، يساهم حقل الشرارة الذي تديره المؤسسة الوطنية للنفط مع عدة شركات اجنبية اهمها ريبسول و توتال ب300 ألف برميل منها . لم يعط أي من المصدرين اللذان رفضا الكشف عن اسمهما تفاصيل إضافية عن أسباب إغلاق خط الشرارة الزاوية أو مدة إغلاقه . وكان الإنتاج في مجمع مليتة تراجع في الأول من مارس من 750ألف برميل إلى 25 ألف برميل بسبب إضراب حرس المنشئات الذين قاموا بإغلاق الحقل . ليبيا تكافح لمضاعفة إنتاجها النفطي و كان االإنتاج تجاوز حاجز 370 ألف برميل قبل عامين لكنه لا زال تحت معدل الانتاج قبل الثورة المقدر ب 1.8 مليون برميل . ستنخفض شحنات الخام الواصلة إلى مليتة من حقل الفيل بعد إعلان المؤسسة الوطنية للنفط حالة القوة القاهرة في الثالث و العشرين من فبراير الماضي، حيث تعدحالة القوة القاهرة إجراءا قانونيا يساهم في حماية المؤسسة من المسألة القانونية في حال عدم قدرتها على الإيفاء بتعاقدتها بسبب ظروف خارج عن إرادت