السبت، 11 يونيو، 2016

من داخل مدينة سرت وانحسار التنظيم في منطقة اوقادوقو

سيطرت قوات عملية البنيان المرصوص اليوم الجمعة 10 يونيو على الطريق الساحلي لمدينة سرت وعلى جزيرة ابوهادي البوابة الشرقية لمدينة سرت وعلى جزيرة الزعفران البوابة الغربية  لمركز مدينة سرت والذي لا يبعد ما يقارب من 2 كم عن قاعات اوقادوقو حيث يتمركز عناصر تنظيم الدولة , وقد سقط اليوم بحسب مصدر طبي من المستشفى الميداني 2 قتلى , واكثر من 7 جرحى جروح بعضهم بسيطة .
تصاعد عدد القتلى من قوات البنيان المرصوص اليوم الجمعة الى 11 قتيلا واكثر من 30 جريح بحسب مصدر طبي من مستشفى مصراته للطواريء والحوادث  , ومن المعلوم بان عدد القتلى وصل منذ بداية انطلاق عملية البنيان المرصوص وصل الى 137 قتيلا واكثر من 500 جريح جروح معظمهم بسيطة  , وقد توجهت الى مدينة سرت صباحا ورايث طائرة ميراج F 1  تجوب سماء مدينة سرت وتخترق حاجز الصوت ولاول مرة يتم استخدام مروحتين من يوم امس الخميس في ضربات لتنظيم الدولة , وعلى الطريق الساحلي تواجدت العشرات من السيارات المسلحة بالاسلحة المتوسطة والثقيلة منها المضاد للطيران وايضا المدفع 106 , كما تم استخدام 3 دبابات لدك بعض تمركزات التنظيم في محيط اوقادوقو , وقال في حديث خاص لي احد قادة الكتائب المسلحة المشاركة في عملية البنيان المرصوص على القاضي بأن فندق المهاري تحت سيطرة عنلية البنيان وهو لا يبهد الا 2 كم عن مركز مدينة سرت واشار بان القوات قد تقدمت يوم امس بشكل كبير وتم تطويق عناصر التنظيم في منطقة محدودة للسيطرة عليه , واضاف القاضي بأن السيطرة تمت على بعض العمارات وجزء من الحي 700 الى جزيرة ابوهادي المنطقة تحت السيطرة واشار الى وجود بعض الخطورة من القناصين بجوار جزيرة الدوران بالقرب من معسكر الجالط  , واضاف بان القوات تشتبك معهم  , واوضح القاضي بان الاشتباكات بدات من فجر الخميس بعد محاولة من التنظيم للهجوم وباستخدام جميع انواع الاسلحة وقد تم استخدام لاول مرة المروحيات يوم الخميس وتم صد الهجوم وهروب التنظيم الى داخل مركز المدينة والتمركز لتجميع قواته في اوقادوقو , كما واعتلى القناصة اعلى العمارات السكنية .
وفي الظهر انتقلت الى جزيرة الزعفران حيث يتمركز الكثير من الشباب المسلحين التابعين لكتائب مسلحة تتبع عملية البنيان المرصوم من مدن عديدة من الغرب الليبي من طرابلس والخمس ولبدة وزليتن وايضا زلتن ومن جبل نفوسة والاغلبية كانوا من مدينة مصراته , وتحدث مع الشباب الذين اشاروا الى انحصار التنظيم داخل القاعات ومحيطها , واضافوا بانهم قاموا باطلاق النار لمناوشتهم ولكنهم لم يردوا على النار وقالوا بان عناصر التنظيم فروا من جزيرة الزعفران التي كانت فيها منصة الاعدام والصلب التي كان التنظيم يمارسه على السكان , واشاروا بفرارهم يوم امس الخميس بعد اشتداد قوة النار عليهم , وقال الناطق الرسمي باسم لواء المحجوب حمزة ابو سنينة بأن قوات البنيان تتمركز على الشارع الرئيسي داخل مدينة سرت بداية من جزيرة الزعفران والذي يشق مدينة سرت الى جزيرة ابوهادي , واضاف بانه بعد السيطرة على الشارع الرئيسي لوسط المدينة اضحت الان حرب شوارع بيننا وبين تنظيم الدولة والذي يعتمد على القنص والكر والفر .

وانطلقنا الى فندق المهاري وقبل الوصول اليه كانت هناك دبابة تدك منزلا بالقرب من قاعة اوقادوقو والتي تظهر امامنا  والمساكن بالمدينة , هذا المنزل يتحصن فيه عناصر التنظيم والتقيت باحد افراد قوات البنيان صلاح المصراتي الذي قال لي بانهم تفاجئوا بوجود طفل قتيل يبلغ من العمر 14 سنة وبيده سلاح وايضا شيوخ يقاتلون مع التنظيم في عمر 70 سنة فما فوق وقيام بعض النساء باطلاق النار على قوات البنيان . دخلت الفندق ووجدت مجموعة من الشباب المسلحين التابعين لقوات البنيان المرصوص يؤمنون الفندق وقال لي احدهم بعد ان اظهر مفتاح لاحد الغرف 112 وقال لي هذه الحجرة نمت بها يوم امس الخميس , ونحن نتقدم الى محاصرة هذا التنظيم الذي بدأ يتراجع ويعتمد على القناصة من اجل ارباك تقدمنا وتحقيق اكبر عدد من القتلى , ولكننا سنمضي قدما حتى نطهر سرت من هذا التنظيم الارهابي .