الأربعاء، 7 سبتمبر، 2016

كوبلر : تشكيل حكومة ومراقبة جلسة منح الثقة لمجلس النواب من المجتمع الدولي

قال المبعوث الاممي لليبيا مارثن كوبلر في المؤتمر الصحفي الذي عقده ليلة اليوم الثلاثاء 9 سبتمبر بان الاجتماع الذي دار مع لجنة الحوار اليوم وامس هو استمرار للاجتماع الاول الذي عقد يومي 16-17 يوليو الماضي , وهو اجتماع لمتابعة اخر التطورات السياسية والاجتماعية والمضي قدما , وهذا الاجتماع بين المجلس الرئاسي ولجنة الحوار السياسي مرحبا بعودة النائبين عمر الاسود وعلي القطراني , مشيرا الى ان التحدي الان هو تشكيل حكومة واعتمادها من قبل مجلس النواب , فقد كان هناك حوار بناء بين المجلس الرئاسي ومجلس النواب , وأوضح كوبلر بأن احد المخاوف تدور حول الوضع الاقتصادي وانخفاض انتاج النفط وانعدام السيولة , وقال بأن التحديات الماثلة امامي هائلة تتمثل في العملية السياسية وتشكيل الحكومة والوضع الاقتصادي والحرب على الارهاب والهجرة الغير شرعية حتى الان , موضحا بان 100 الف من الافارقة المهاجرين الى اوروبا عب شواطيء ليبيا وقد تم غرق 2000 شخص  في البحر وموت الالاف في الصحراء , واضاف بان الطجريق الوحيد لانهاء الازمة هي ان تكون هناك حكومة قوية .
 وبين كوبلر بان هناك اجتماع يدور بين اعضاء الحوار السياسي مع المجتمع الدولي , اضاف بانه اجتماع  مهم على ان يكون اداة ترابط وتواصل بين اعضاء الحوار والمجتمع الدولي .
وفي سؤال لوكالة الانباءefe  حول تحمل مسئولية الهجرة الغير شرعية لليبيا والى الدول الاقليمة المجاورة لها, قال كوبلر اعتقد ان المسئولية تقع على ليبيا وهي مسئولية الليبيين , وهذا يتطلب اجراءات من قبل الحكومة وسيادة القانون , واضاف بان الحكومة القوية هي القادرة على محاربة الهجرة الغير شرعية .وعن سؤالي الثاني  له (efe ) عن احتمالية رفض مجلس النواب التشكيل الحكومي المقبل كيف سيتم اتخاذ الية التشكيل الجديدة في ظل استنفاذ فرص تشكيل الحكومة , اجاب كوبلر بأن هذا السؤال افتراضي
موضحا بان مجلس النواب اصدر بيانا بشأن تشكيل  حكومة  جديدة وايداعها لمجلس النواب ونحن ننتظر بايجابية للتشكيل الحكومي الجديدة وعلى مجلس النواب اتخاذ قرار منح الثقة وعلى المجتمع الدولي مراقبة ذلك .
وعن ما يجري في قنفودة, قال كوبلر نحن قلقون جدا حيال الامر الموجود في قنفودة , واضاف بانه يدعو لمحاربة الارهاب في بنغازي وفي سرت , وقال بأن هناك الكثير من الابناء يحاربون في سرت والمجتمع الدولي يقف على اهبة بناء جيش ليبي موحود , والودلة الموجودة تحتاج الى جيش واحد , كما ان وحدة ليبيا هي من يحارب الجميع من اجلها , موضحا على ان 70% من سكان ليبيا اقل من سن 35 , وان نصف سكان ليبيا من سن 15 – 30 وهم يحتاجون لمستقبل افضل , واشار الى ان 60% من المستشفيات في ليبيا لا تعمل وان كثيرا من المناطق تعاني من مشكلة الكهرباء وان العديد من المواطنيين يصطفون امام البنوك لمشكلة السيولة .
وقال عضو لجنة الحوار جمعة كوسا بان الامر يحتاج الى تشكيل حكومة قوية وفي اسرع وقت , مشيرا الى عدم الانسجام في المجلس الرئاسي وهم خلفيات مختلفة واطراف صراع , وهو ما يجعلهم  لا يحققون اي شيء , ويوجد من ينظر في فريق الحوار الى البدائل والاستبدال , واعتقد بانه لا يوجد بديل للمجلس الرئاسي بالرغم من ان المجلس الرئاسي في حالة شلل وارتباك , وهذا ورائه مسببات .
واشار الى ان بادرة الامل بعودة النائبين ( القطراني والاسود ) , وهذا لا يعني اننا مستمسكون بالشخوص بل بالاتفاق السياسي الذي يعتبر طوق النجاة بالرغم من ان فيه بعض المطبات .

واوضح بانه اعطت فرصة لتشكيل الحكومة وسيكون في بيان اليوم مدد محددة وسنطالب بأن تكون جلسة مجلس النواب صحيحة لتوفير مناخ ملائم لعقد جلسة في حضور لجنة الحوار وفي حضور المجتمع الدولي لمراقبة  جلسة منح الثقة والتعديل الدستوري , واضاف بانه ستقدم الحكومة الجديدة في حدود 10 ايام , موضحا بانها حكومة مصغرة طالب بها مجلس النواب ويمكن للجنة الحوار ان تعطي رايا او توصية غير ملزمة , وان لجنة الحوار لا تتمسك بالاشخاص في تشكيل الحكومة , واضاف كوسا بان ارضية منح الثقة في مدة محددة وبمشاركة كل النواب حتى المقاطعين , وان لجنة الحوار ستكون والمجتمع الدولي كمراقبين , وانه اذا لم تمنح الثقة بعد كل الخيارات التي استنفذت من قبل مجلس النواب سيتم البحث عن البدائل .