السبت، 22 أبريل، 2017

التقى رئيسي مجلس النواب والاعلى للدولة والوزير مساهل يسعى لتقريب وجات النظر في ليبيا

التقى  اليوم الجمعة 21 ابريل بروما رئيس مجلس النواب عقيلة صالح عيسى مع رئيس المجلس الاعلى للدولة عبدالرحمن السويحلي  في روما ناقشا العديد من القضايا التي تمس الحياة اليومية للمواطن الليبي , ( وأتفقا على أن التوصل إلى حلول سلمية ومنصفة للقضايا العالقة سيتطلب لقاءات أخرى ترتكز أساسىاً على إعلاء مصلحة الوطن والمواطن , والمصالحة الوطنية ووقف نزيف الدم  وعودة كل النازحين في الداخل والخارج ) , واتي هذا اللقاء بدعم من وزير الخارجية  انجيلينو الفانو والحكومة الإيطالية في إطار دعم تطبيق الإتفاق السياسي الليبي والتعديلات التي سيتم الإتفاق عليها , بحسب بيان صادر عن الزيارة
وكان قد التقى اليوم الخميس 21 ابريل وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي والجامعة العربية الجزائري عبد القادر مساهل في العاصمة الليبية طرابلس  ضمن مباردة جزائرية لحل الصراع الليبي برئيس المجلس الاعلى للدولة عبد الرحمن السويحلي , كما وصل الى مدينة الزنتان والتقى برئيس المجلس العسكري العقيد اسامة الجويلي ومع رئيس  المجلس البلدي بالزنتان من اجل السعي لتوحيد الليبيين تحت مظلة سياسية واحدة ومن خلال القادة السياسيين الليبيين من خلال الحوار الليبي ليبي دون انتظار الحلول من الخارج .
وكان مساهل قد اجل زيارته الى مدينة مصراتة بسبب وجود متظاهرين بالمطار رافضة لتمتيل المجلس البلدي لمدينة مصراتة في المسار السياسي , حيث تم منع المتظاهرين المجلس البلدي من استقباله وكان المجلس البلدي قد تم الخروج عليه في تظاهرات في المدينة وبناء حائط على مدخله كي لا يقوم باي عمل داخل المدينة .
وكان مساهل قد التقى يوم الاربعاء برئيس مجلس النواب عقيلة صالح في مدينة البيضاء وناقش معه الوضع السياسي في ليبيا ودور الحكومة الجزائرية في تسوية الأزمة التي تشهدها ليبيا حاليا , وبحسب وكالة الانباء الليبية بمدينة البيضاء بشرق البلاد اوضحت الى ان رئيس مجلس النواب عقيلة صالح قد طالب بضرورة تعديل الاتفاق السياسي بما يناسب الليبيين ويضمن سلامة أرضهم والتخفيف من معاناتهم , وقال بان الاتفاق السياسي ليس مقدسا , واضاف عقيلة بان الليبيين لن يرضوا إلا بأن تكون ليبيا واحدة موحدة , وانهم يطمعون في بناء دولة المؤسسات والقانون.