السبت، 27 مايو، 2017

القبض على اخ سليمان العبيدي المتهم بهجوم مانشتر

أكد مكتب الإعلام لقوة الردع الخاصة بالعاصمة طرابلس  بأنه تم يوم الامس القبض على هاشم العبيدي الشقيق الاصغر لسليمان العبيدي منفذ هجمات مانشستر , وقالت القوة في بيان لها بانهم تم ( إلقاء القبض على أحد المشتبه بهم بصلتهم بتنظيم الدولة داعش والتي دامت فترة متابعته أمنياً قرابة الشهر ونصف إلى أن ارتقت المعلومات الواردة من فرق التحري أنه بصدد القيام بعمل ارهابي داخل العاصمة طرابلس ) , واضافت بانها قد قامت بعرض المعلومات على رئيس قسم التحقيقات بمكتب النائب العام الذي أمر بامكانية القبض على المشتبه به في أسرع وقت وبتاريخ 23-5-2017 , واوضحت بانه فعلا تم القبض عليه تقريباً عند الساعة الثامنة والنصف مساءاً , واشارت الى ان عملية القبض كانت ( بشكل سريع أثناء استلام المشتبه فيه مبلغ مالي يُقدّر 4500 دينار ليبي تم تحويلهم من المدعو سليمان منفذ هجوم  مانشستر , وانه ( بعد الاستجواب المبدئي افاد المدعو هاشم رمضان ابو القاسم العبيدي  من مواليد 8.4.1997 بمدينة مانشستر الانجليزية , طالب جامعي تخصص هندسة بمدينة مانشستر بريطانيا , كما أفاد أنه منتمي لتنظيم الدولة داعش رفقة شقيقه المدعوسليمان العبيدي  منفذ هجوم مانشستر واعترف بتواجده في بريطانيا أثناء فترة التحضير واتضح أنه على دراية تامة بتفاصيل هذه العملية  الإرهابية ) .
وبحسب قوة الردع الخاصة التي يقودها عبد الرؤوف كارة فأن هاشم قد خرج من بريطانيا يوم 16.4.2017 واعترف بأنه على تواصل دائم مع شقيقه سليمان  منفذ العملية
وسليمان العبيدي عمره 22 سنة , شاب ملتزم يدرس في الجامعة في المحاسبة  ومؤدب ولد في مانشستر في عام 1994، وهو ثاني أصغر أربعة ابناء كان والديه من اللاجئين الليبيين الذين قدموا إلى المملكة المتحدة هروبا من نظام القذافي بعد ان عاشوا في العاصم الليبية طرابلس , ويحمل الجنسية البريطانية .

ويعتبر العبيدي من احد قبائل الشرق الليبي تسمى بقبيلة العبيدات ولكنهم عاشوا في غرب البلاد بالعاصمة , واسم والدته سامية الطبال البالغة من العمر 50 عاما والده رمضان العبيدي وهو ضابط أمن  سابق في عهد القذافي وقد كان ولده مؤذن في مسجد دزبري , وولد الاثنين  ابيه وامه في ليبيا ولكنهما يبدو أنهما هاجرا إلى لندن قبل أن ينتقلا إلى منطقة فالوفيلد في جنوب مانشستر حيث عاشا لمدة عشر سنوات على الأقل .