الخميس، 7 يناير، 2010

معرض للمنتجات الباكستانية في العاصمة الليبية

أكد السفير الباكستاني في ليبيا أشهر أثناء المؤتمر الصحفي الخاص بإقامة معرض باكستان للمنتجات الشاملة الذي سيعقد بأرض معرض طرابلس الدولي بالعاصمة الليبية طرابلس من يوم الأحد القادم 10 يناير ويستمر الى 13 يناير بمشاركة 62 شركة عارضة من أفضل الشركات التجارية والصناعية الباكستانية ,في مجال المنسوجات وتقنية المعلومات وتقنية الآلات وغيرها , على عمق العلاقات الليبية الباكستانية وخاصة بعد زيارة الرئيس الباكستاني ولقائه بالزعيم الليبي وزيارة رئيس الوزراء الباكستاني في مدة لا تتجاوز الأربع والذي لم يحدث إلا مع ليبيا فقط , وأن هذا المعرض وسيلة للتقارب بين الشعبين , فالقوة الاقتصادية من أحد القوى الهادفة يتبعها العلوم والتقنية , وباكستان تمتلك كل هذه المقومات , وقال السفير انه من المهم جدا أن ندعم الزعيم الليبي بكل المقومات التي نمتلكها , وترون أننا قد أحضرنا مجموعة من الشركات القوية وإنها ذات مغزى هام , وهو من نتائج اللقاء الهام الذي جمع الزعيم الليبي بالرئيس الباكستاني لأجل سبل تعزيز العلاقات أكثر بين البلدين , فنحن نبذل قصار جهودنا لجلب مكاتب تمثيل للشركات ليكون لها مكان في ليبيا

وأضاف بأنه سيكون هناك تعاون مثمر بين البلدين سيكون من نتائجه افتتاح أحدى الشركات المشتركة التي تحمل اسم باك ليبيا , فهذه الشركة القابضة قد أخذ قرار إنشائها وتوقيع الاتفاق عليها بين الزعيم الليبي والرئيس الباكستاني ذو الفقار على بوتو رحمه الله أثناء زيارة الزعيم الليبي لباكستان عام 1974 , والذي سوف يعقبه إنشاء مصرف مشترك بين البلدين

وقال معالي السفير بأن سيتم متابعة الخطوات والاتفاقيات التي تمت مع ليبيا في الفترة من 17 إلى 20 من هذا الشهر بزيارة وزير المالية الباكستاني كما سيتم إنشاء معرض دائم للمنتجات الباكستانية بليبيا وسيكون هناك برامج لتبادل الوفود الاقتصادية بين البلدين , كما سيتم عقد المؤتمر الوزاري المشترك في شهر فبراير القادم حيث سيرأس الوفد الليبي الدكتور ابوبكر المنصوري أمين الزراعة الليبي ومن الجانب الباكستاني وزير المالية .

وعند سؤاله من قبلنا عن حجم التبادل بين البلدين قال معالي السفير بأنه يطمح أن يصل إلى بليون دولار بعد اجتماعه مع مجلس رجال الأعمال الليبيين يوم الأربعاء الماضي , ومن الممكن أن يتصاعد هذا الرقم ليصل الى مستويات أعلى من ذلك إذا ركزت الجهود بين البلدين .

وأضاف بأن هناك ثلاث شركات باكستانية تشارك في البناء والتنمية في ليبيا ببناء 3 آلاف وحدة سكنية كما ان هناك شركة أخرى تقوم بتمديد خطوط للطاقة وهناك أيضا شركات كبرى وصغرى وقال السفير بأنه غير راض عن تواجد الشركات بهذه المساحة الصغيرة ويأمل ان تتواجد بصورة كبرى فهناك شركات لها صيت عالمي ودليل ذلك قيام الشركات الباكستانية بأعمال كبرى مثل إنشاء الطريق بين باكستان والصين في مناطق وعرة يصل ارتفاعها الى 1500 متر وقال إن القيادة الليبية فتحت صدرها لنا بالبدء في مشاريع كبرى بين البلدين .

وأضاف السيد وقاص عظيم الملحق الاقتصادي بالسفارة الباكستانية في طرابلس بأن هذا المعرض تنظمه هيئة تنمية التجارة الباكستانية بحضور 62 شركة باكستانية عارضة لمنتجات تتميز بالجودة العالية والقيمة المضافة لفتح آفاق من الفرص لتجار الجملة والموردين المستوردين ورجال الاعمال الليبين والتوكيلات التجارية بصفة عامة لمزيد من فرص الربحية وتعزيز قدراتهم التنافسية في مجال المنسوجات والمواد الغذائية والأدوات الرياضية والجلديات عموما والعطور وأدوات التنظيف ولوازم المائدة وعيدان ثقاب الأمان والسلامة والقرطاسية والماكينات الكهربائية والمنتجات الهندسية والأجزاء الآلية والتجهيزات الطبية وخدمات الإنشاءات, وتعتبر أكبر حجم للمشاركة لشركات المنسوجات ب12 شركة والتي تشارك في 70 % من حجم الصادرات الباكستانية , كما يتواجد في المعرض منتجات التطريز وصناعة الملابس النسائية من قبل النساء والتي تغطي 30 % من الشركات المشاركة