الاثنين، 12 أبريل 2010

قطر تسلم الجامعة العربية 10 ملايين دولار مساعدات عاجلة لغزة والأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى يقول الوضع العربي الراهن أفضل قليلا بعد القمة العربية مما كان عليه

بناء على توجيهات من حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير قطر , سلمت دولة قطر أمس جامعة الدول العربية مبلغ عشرة ملايين دولار لتلبية الحاجات الضرورية والعاجلة للشعب الفلسطيني في قطاع غزة , حيث قام بتسليم الصك السيد جاسم محمد مبارك درويش القائم بأعمال سفارة دولة قطر بالقاهرة بالإنابة خلال اجتماعه بالسيد أحمد بن حلي نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية معه يوم أمس الأحد , الذي تم التطرق فيه إلى عدد من القضايا والموضوعات على الساحة العربية , حسب ما أوردته وكالة الإنباء القطرية .
هذا وأعرب السيد بن حلي عن شكر وامتنان جامعة الدول العربية لسمو الأمير على دعمه المتواصل واستجابته السريعة لمساعدة الشعب الفلسطيني.
هذا وسيجري الأمين العام عمرو موسى يوم غدا مع الرئيس السوري بشار الأسد مشاورات بشأن متابعة نتائج القمة العربية الثانية والعشرين , التي عقدت بمدينة سرت الليبية نهاية الشهر الماضي والتطورات الراهنة في المنطقة العربية وبحث ومناقشة مبادرة رابطة الجوار العربي التي أطلقها في القمة , والتي نوه موسى على مناقشتها في القمة العربية الاستثنائية التي ستعقد بمدينة بسرت نهاية شهر سبتمبر المقبل بالقول ان ما طرحه بشأن رابطة الحوار العربي لاقى ترحيبا عربيا على أن يتم دراسة هذه العلاقة وكيفية تعامل الجامعة العربية والدول العربية بشكل جماعي مع دول الجوار العربي في ضوء تداخل المصالح والدور الذي تقوم به دول الجوار في العديد من القضايا التي تهم العرب سلبا وإيجابا .
كما أضاف بالقول أن الموضوعات التي سيجري بحثها أيضا القضية الفلسطينية بما فيها موضع المصالحة الفلسطينية والوضع في العراق على ضوء الانتخابات النيابية التي جرت بداية الشهر الماضي , مشيرا إلى أن ( الوضع العربي الراهن أفضل قليلا بعد القمة العربية مما كان عليه قبلها خدمة للقضايا العربية ) .