الخميس، 18 أغسطس، 2016

بداية الدخول للحي رقم 1 بمدينة سرت

اليوم الاربعاء 17 اغسطس دخلنا الى الحي الثاني ظهرا ومنها انتقلنا الى الدخول الى الحي رقم 1 والذي كان به مجموعة من الثوار بقوات البنيان المرصوص  يقمون بتمشيط المنازل خوفا من وجود المتفجرات و الالغام اوبعض فلول تنظيم داعش سرت وتأمين الحي , وقد شهداليوم مقتل احد افراد البنيان المرصوص جراء استهداف قناص , وكذلك واسر اخر بعد ان دخلت سيارة بالخطأ الى موقع لدواعش سرت كان بها 4 افراد تم انسحاب 3 منهم وبقي احدهم مجروحا وتم سحبه من قبل تنظيم داعش سرت .
وقد تقدم مجموعة من الشباب الى ازقة الحي الاول وهم ببنادقهم وسلاح الا ر بي جي وقاموا باطلاق النار على مكان به احد دواعش سرت , وفي الحي الاول قال عبد السلام دويرة من كتيبة الاسناد المقاتلة بأن احد افراد قوات البنيان المرصوص قد قتل بعد استهداف قناص له , وأضاف بأنهم رأوا شباب من داعش اغلبهم من مواليد 2000 فما فوق واغلبهم من الجنسية التونسية ولكنهم يفرون عند ابنداء الاشتباك , واشار الى ان هناك رجال من مدينة درنة ينتمون لداعش , وهؤلاء في القتال لا يسلمون انفسهم كما ان هناك كبار في السن من مدينة سرت , وايضا من تشاد , واوضح دويرة بأنه لايوجد اية عائلات بالحي رغم اننا رصدنا تحركاتهم في المدة الماضية واطفال يلعبون .
واضاف عبد السلام المسمير من كتيبة الاسناد المقاتلة من مدينة مصراته بالحي رقم 1 بأن الحرب هي حرب عقيدة ولذلك فهم يقتلون انفسهم عندما يجدون انفسهم في كمين , واوضح بأنهم رأوا شريط فيديو كان موجود في جهاز لاب توب لاحد من دواعش سرت احد الدواعش يضع يده على احدى النساء ويقول لها زوجتك نفسي ويتزوجها عبر عقد كتب عليها عقد نكاح ودون التسجيل في السجل المدني .
وقال نادر البركي من كتيبة اسود الوادي من مدينة الخمس المتواجد في الحي 1 لقد تعبنا القناصة عند دخولنا الى الحي 2 ولكنه تم السيطرة عليه بعد ان تم دكه القذائف والمدفعية والهاوزر والدبابات , واضاف بان الدواعش كانوا يكتبون على الجذران سنلتقي في الحي 2 وكنا نعتقد ان المعركة ستكون طويلة الوقت ولكنها صحيح كانت عنيفة سيطرنا على الحي بسرعة غير متوقعة , واضاف بأنهم اليوم في الحي رقم واحد قد سقط قتيل من قوات البنيان , كما ان المدفعية لقوات البنيان قد قامت بدك الحي رقم 1 حتى انها ضربت منزلا على ادوار 3 وكان به 2 من القناصة من البشرة السوداء الافريقية قتل احدهما ام الاخر فتم قذف رمانة علها وقتل , كما وجدنا احد الدواعش من الجنسية المصرية مقتولا في احد المنازل جراء اصابته بقذيفة كما تم حرق سيارتين مسلحتين احداهما عليها رشاش 12 والاخر 14 ونص .
وقال القائد الميداني عبد الحكيم الحامي بان اليوم لا توجد اشتباكات بل ضرب بكل انواع المدفعية من اجل القضاء على القناصة , كما ان الطيران لم يقم باي استهداف وان كانت هناك طلعات تقوم بعملية التصوير والرصد , ويوم امس الثلاثاء  نتيجة التفجير وجدنا 6 جثت من الدواعش في الحي الثاني مقطعة وبعض منها محترقة , وكما تم العتور 2 جتت في الحي 1 , والتي يوم الهلال الاحمر الليبي بنقلها .