السبت، 20 أغسطس، 2016

تفريغ ميناء الزويتينة حتى لا يتضرر من الاشتتباكات المحتملة

قال يوم امس الخميس 18 اغسطس  رئيس المؤسسة الوطنية للنفط بطرابلس  المهندس مصطفى صنع الله بشان مطالبته بفتح ممر امن لتصدير شحنات من النفط  عبر ميناء الزويتينةتخوفا من حدوث اشتباكات بين قوات عملية الكرامة التي يقودها الفريق حفتر وبين حرس المنشآت النفطية المنطقة الوسطى بقيادة ابراهيم الجضران  في بيان له ( استجابة لنداء المؤسسة الوطنية للنفط في بيانها الأخير بتاريخ 7 أغسطس 2016مالذي طلبت فيه من جميع الأطراف توفير ممر آمن لتفريغ خزانات ميناء الزويتينة لنقل النفط الخام إلى مكان آخر آمن ، و بروح من المسؤولية من جميع الأطراف واملاء للمصلحة العامة وضبط النفس وبعد جهود حثيثه ) , واشار الى  أن المؤسسة قد استلمت موافقة من الأطراف ذات العلاقة  لدخول السفينة اليونانيه  NEW HELLAS إلى ميناء الزويتينة والتي ستقوم بنقل حمولتها إلى مصفاة الزاوية  , وأضاف صنع الله (  لقد كان الشيء الصحيح الذي ينبغي القيام به، وأعتقد أن يبين أنه عندما تسنح الفرصة، نحن الليبيين بإمكاننا أن نفعل الشئالصحيح ونتجنب ماقد يؤذينا جميعا، و الكل سيستفيد ) .
ومن المعلوم بأن خزانات ميناء الزويتينة تحوي حوالي  3 مليون و 80 ألف برميل من  النفط الخام بالاضافة الى 180 ألف برميل  من المكثفات, و ستقوم السفينه اليونانية بنقل 620 ألف برميل من النفط الخام في كل رحله من ميناء الزويتينه إلى مصفاة الزاويه ,كما ستعمل المؤسسة على التعاقد مع سفن أخرى للقيام بسرعه تفريغ الخزانات بالكامل في أسرع وقت ممكن وبالتنسيق والتعاون الكامل مع جميع الجهات ذات العلاقة.
هذا وناشد المؤسسة الوطنية للنفط ( جميع الأطراف بضبط النفس والابتعاد عن المنشآت النفطية وعدم تعريض مقدرات الشعب الليبي للدمار تفاديا للأضرار الكبيرة التي قد تنتج عن تلك المواجهات، سائلين الله تعالى أن يحقن دماء الليبين ويحفظ مقدراتهم ).