السبت، 4 مارس، 2017

استمرار الاشتباكات لليوم الثاني للسرايا

أكد اليوم السبت 4 مارس المهندس مصطفى صنع الله رئيس المؤسسة الوطنية للنفط ان تبعيتها  لمجلس النواب بصفته أعلى  سلطة تشريعية و للمجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني بصفته أعلى سلطة تنفيذية  في البلاد و ذلك بموجب الاتفاق السياسي الليبي , وادان بشدة اقتحام افراد من هيئة النفط و الغاز التابعة لحكومة الإنقاذ الوطني لمقر المؤسسة بالقوة .
واوضح صنع الله في تصريحات اعلامية مرئية موقف المؤسسة فيما يجري الآن  في موانئ الهلال النفطي وقال بانه واضح جدا , فنحن نقف مع وحدة البلاد دائما و ابدا و هدفنا هو زيادة الانتاج النفطي و بالتالي زيادة الإيرادات العامة واضاف بالقول ( لقد حققنا تقدما جيدا في الأشهر القليله الماضية في استعادة الانتاج و زيادة معدلات التصدير و هذا الامر كان ولازال اولوية وطنية  و لذلك فإننا ضد اي اعمال من شأنها الأضرار بالبنية التحتية لقطاع النفط بالبلاد من حقول و خطوط نقل و موانئ و مصانع و مرافق ) , واضاف بأن المؤسسة بحاجة الى خطوات ملموسة لتجنيب هذه الأصول اي أضرار , وانه ( لا ينبغي ان تكون المؤسسة الوطنية للنفط و منشآتها ورقة للمساومة في الصراعات السياسية ويجب تحييد قطاع النفط عن هذه الصراعات ) .
وكانت مجموعة من المدنيين يتبعون قطاع النفط قد اقتحمت المؤسسة الوطنية اليوم بالعاصمة الليبية طرابلس ,ويشار الى ان انتاج ليبيا الان  710 الف برميل يومي , ويتوقع ان يصل في نهاية شهر يوليو القادم الى 900 الف برميل يومي وفي نهاية العام الى مليون و200 الف برميل يومي بحسب مصدر نفطي رفيع المستوى , واشار الى ان الضخ مازال مستمرا هه الايام لبعض الشركات وبالذات شركة الواحة مضيفا الى ان العاملين في ميناء راس الانوف قد تم تامين اغلبهم خارج المنطقة وبقت العمالة الرئسية تعمل في حدود تامينها مشيرا الى انه لا توجد اي قوات عسكرية في مينائي السدرة وراس الانوف .
وكانت قوات سرايا الدفاع قد تقدمت الى منطقة ( بشر ) بعد ان اجتازت منطقة راس الانوف ووصلت اليها واقامت بوابة امنية فيها تم تراجعت الى مسافة 5 كم منها ومازالت قوات حفتر تحشد قواتها في منطقة البريقة النفطية وتستغل المطار كغرفة للعمليات .
وكان ليله الامس انسحاب مايقارب عن50سيارة مسلحة تتبع عملية الكرامة من منطقة العقيله غرب منطقة بشر لم يرجعوا وبقوا في منطقة البريقة وهم موالون لابراهيم الجضران

وقالت سرايا الدفاع عن مدينة بنغازي في بيان لها بأن قواتها صدت محاولة لتقدم قوات عملية الكرامة في المحور الشرقي لراس الانوف , وانه لا صحة للاخبار التي تفيد بانسحاب السرايا من منطقة راس الانوف