الخميس، 24 سبتمبر، 2015

اوضاع متوثرت في ليبيا قبل عيد الاضحى

في اسبوع الاحتفال بعيد الاضحى المبارك تواثر الوضع في ليبيا واتجه الى اشتباكات متناثرة في بعض المناطق بالتراب الليبي شرق وغرب وجنوب شرقي نتج عنها سقوط العديد من القتلى ففي عشية يوم امس الثلاثاء 22 سبتمبر في مدينة الزاوية غرب مدينة طرابلس على بعد 40 كم حدث نزاع بين عائلتين نتج عنه مقتل 4 اشخاص واصابة 6 اخرين بجروح جروح احدهم خطيرة بحسب مصدر امني من المدينة والذي اشار الى دخول شيوخ ووجهاء من المدينة لاحتواء الموقف وقد تم وقف التناحر بين العائلتين المتناحرتين واللتان من نفس المدينة نتيجة شجار بينهما .
وفي مدينة درنة اشار مصدر طبي من المدينة الى حصيلة يوم الامس من القتلى في صفوف تنظيم الدولة داعش وصل الى 5 قتلى تم وصول 3 جثت منهم الى مستشفى الهريش ( مستشفى المدينة ) بينما يتم انتشال الجثتين  الاخريتين .
واشار مصدر أمني من مدينة طبرق الى أن قوات تتبع  لعملية الكرامة التي يقودها الفريق حفتر قد أعترضت سيارة ذخيرة قادمة من مدينة البيضاء بمنطقة القبة بشرق البلاد في طريقها الى ثوار مدينة البيضاء بدرنة والذين يخوضون مع ثوار من مدينة طبرق ومجلس شورى ومجاهدي درنة حربا ضد تنظيم الدولة داعش .
وفي شرق البلاد بمدينة بنغازي فتجرى اليوم الاربعاء 23 سبتمبر اشتباكات في الحي الجامعي بوسط البلاد بين جيش عملية الكرامة ومقاتلى مجلس شورى وثوار مدينة بنغازي واليوم انتهت فيه العملية التي اطلقها حفتر والتي اعلانها العقيد طيار رئيس اركان السلاح الجوي صقر الجروشي باسم عملية الحتف , وقد جرت بحسب مصدر امني من المدينة يوم امس اشتباكات في منطقة بوعطني واطلاق قذائف على تمركزات الطرفين بينما القت طائرات عملية الكرامة العديد من البراميل المتفجرة على منطقة الصابري دمرت بعض البيوت وتقدم مقاتلي المجلس في منطقة الليثي وتحصلوا هلى نقطة جديدة من قوات حفتر سيطروا عليها , ولم يشير المصدر الى سقوط اي قتلى او اصابات الا انه اشار الى وجود أخبار عن جرحى واصابات خفيفة بين قوات المجلس ولم يحددها .

وباتصال مع مصدر امني من مدينة الكفرة بالجنوب الشرقي بليبيا حيث جرت في اليومين الماضيين اشتباكات بين ثوار المدينة  وعصابات مسلحة اجرامية بحسب قوله حاولت اقتحام المدينة من مجموعة العدل والمساواة وجبهة تحرير السودان المعارضتان للسودان ومن مسلحين تبو غير ليبين , واوضح على أن صد ثوار الكفرة لهم اسفر عن سقوط 15 من ثوار المدينة منهم قائد ميداني توفيق شويشين بينما سقط من المهاجمين 35 قتيلا وقد تم تدمير وغنم  20 سيارة مسلحة مع فرار العصاب المهاجمة , واضاف بأنه قد تم عودة التيار الكهربائي يوم امس الثلاثاء بعد انقطاع لمدة 48 ساعة .