الأحد، 1 مايو، 2016

سرت تترقب الهجوم ومعركة تحريرها من داعش

قال مصدر من مدينة سرت بأن طيران مجهول يحلق فوق سماء المدينة اليوم الجمعة 29 ابريل بعد ان اصبحت المدينة شبه مهجورة من سكانها ويجتاحها السكون والهدوء الا من سماع بعد تحركات لسيارات التنظيم , وأختفاء لعناصر شرطة التنظيم المترجلة في وسط المدينة بالرغم من تواجد النقاط الثابتة في الشوارع الرئيسية , وأضاف بأنه كل يوم يقوم التنظيم بزيادة عدد نقاط التفتيش في تقاطعات شوارع بالمدينة ووزيادة حركة الدوريات المتحركة بالسيارات للشرطة الاسلامية , وقد قام التنظيم باخلاء مقره الرئيسي الذي كان مقر (الامن الداخلي سابقا) ووجود حالة من الهلع والخوف في صفوف التنظيم بعد سماع التحركات من قبل القوات التي تتجمع لمحاربته وتحرير مدينة سرت منه واجتثاته , وأوضح المصدر على انه كان قبل 3 ايام بعض السيارات التابعة للتنظيم تتجول بالمدينة وتقوم بتوجيه نداء لكل الا طباء و الطواقم الطبية على ضرورة التواجد بالمستشفي و عدم مغادرته .
هذا ويتواجد طابور من السيارات التي تخص المواطنين الذين يريدون مغادرة المدينة امام مقر الشرطة الاسلامية التابعة للتنظيم  للحصول على الموافقة بالخروج من المدينة مع استمرار حركة نزوح السكان بشكل كبير , واضاف بأن التنظيم اليوم في اجتماعه مع بعض شيوخ واعيان قبائل سرت طلب منهم الوقوف معه في مقابل اصدار قرار عفو عام عن كل المحتجزين لديه , وكان خطباء المساجد التي يتحكم فيها التنظيم قد دعوا وحرضوا في صلاة الجمعة من اسموهم المجاهدين على الجهاد والثبات للدفاع عن الاسلام , بالرغم من ان هناك حالة احتقان بين عناصر داعش بسبب اهمال المصابين من المقاتلين في مستشفى ابن سيناء

وكان التنظيم قد نفذ حكم الاعدام عقب صلاة العصر في 3 من المواطنين في منطقة بن جواد شرق المدينة واشار المصدر الى انه منذ يوم الخميس الماضي قد تم قطع التنظيم المياه علي حي 700 والشعبية الجديدة والزعفران دون توضيح الاسباب ,كما تم وضع السواتر الرملية في الطرق الرئيسية وبالذات في البوابتين الخمسين وفي الجنوب وشرق المدينة , وتم اغلاق منطقة العشرين شرق المدينة بالحاويات , واوضح المصدر بأن التنظيم  يقوم باطفاءإنارة الشارع الرئيسي ابتداء من جزيرة الزعفران غربا وحتى جزيرة بوهادي شرق .