السبت، 28 مايو، 2016

هجوم مسلح من قبل ورشفان على بوابة في جنزور

تمت الرماية الكثيفة اليوم الجمعة 27 مايو من قبل مجموعة مسلحة تتبع منطقة ورشفانة على القوة المكلفة بالحماية لبلدية جنزور في ضواحي مدينة طرابلس الغربية  وهي قوة من  اللواء 304 وبالاشتراك مع الكتيبة 301  اللتان تتبعان رئاسة الأركان للجيش بطرابلس وتعتبر  مهمتها في تفعيل عدد 10 بوابات امنية تفتيش وحفظ الأمن  وحماية حدود بلدية جنزور من جهة الجنوب من جهة ورشفانة, والتصدي لأي محاولة لزعزعة الأمن لكل الليبيين والوطن وتأمين حركة المواطنين  , وقد تم الرد وتبادل لإطلاق النار بين الطرفين , قتل على اثرها اخد أفراد اللواء 304 ، وبعض الجرحي , وقد تم استهداف أماكن الرماية بنيران مباشرة من قبل القوة المكلفة  والرد  الفوري علي مصادر النيران وللتصدي لبعض الأفراد ممن قاموا بالتعدي علي نقاط التفتيش والبوابات الأمنية .
وقد تم تفعي هذه القوة بعد حالات الخطف والسرقة والحرابة والسطو المسلح في منطقة النجيلة جنوب بلدية جنزور حيث تم تفعيل البوابات المشتركة وبتكليفات رسمية للتصدي لعصابات قطاع الطرق والسطو المسلح وقد تم انتشار البوابات لتأمين الطريق العام أمام حركة المواطنين ، والسيارات في كل الاتجاهات ، وبإجراءات رسمية وبوابات رسمية وفق خطة امنية متكاملة .

وحذر البيان الى انه سيتم التعامل فورا مع اي مصدر للنيران مهما كان مصدره .