الاثنين، 21 يونيو، 2010

مؤشرات على تطور وتقدم قطاع الاتصالات في ليبيا

قدم المهندس رياض الزيتوني مدير إدارة الطيف الترددي في الملتقى الإعلامي لقطاع الاتصالات لمحة عن نشاط الهيئة العامة للاتصالات والتي تتكون من شركة الاتصالات النوعية والشركة الليبية للبريد والاتصالات وتقنية المعلومات والتي تضم شركة البينة للاستثمار والخدمات وشركة هاتف ليبيا وشركة بريد ليبيا وشركة الاتصالات الليبية الدولية وشركة تقنية المعلومات وشركة الجيل الجديد للتقنية وشركة المدار الجديد وشركة ليبيا للهاتف المحمول , مشيرا إلى أنه قد تم في هذا العالم في يوم 28 يناير 2010 اعتماد مذكرة قانون الاتصالات الليبي وإنشاء هيئة تنظيم الاتصالات التي أعطيت لها العديد من الاختصاصات , كما حدد في عرضه الطموحات الليبية لقطاع الاتصالات من خلال تطوير التقنية وسد الفجوة الرقمية , وجعله كعامل محرك للتنمية الاجتماعية , معرجا على مجالات التطوير المتوازية لفتح السوق بالتركيز على مساهمة القطاع الخاص بالاستثمار في هذا القطاع وذلك للوصول إلى ليبيا مترابطة , وقطاع اتصالات ذو مستوى عالمي بحيث يتم توزيع المنافع بشكل أوسع وعادل .
وبخصوص المشاريع الفنية أوضح المهندس الزيتوني بأن هناك مشاريع إستراتيجية تحتاج إلى وقت وتكلفة عالية كمشاريع البنية التحتية والتي منها مشاريع الجيل الجديد والبنية الأساسية وشبكات الاتصال وشبكات نفاذ المشتركين , ومشاريع إستراتيجية سريعة التنفيذ وبدخل سريع بتوفير الأموال لتنفيذ المشاريع الإستراتيجية , ومنها الهاتف النقال والانترنيت والهاتف الريفي اللاسلكي الثابت , وهناك مشاريع تنظيمية وخدمية تتمثل في إدارة ومراقبة الطيف الترددي والاتصالات البحرية والتأهيل والتدريب , ومشاريع رفع الأداء الفني من خلال رفع الأداء الفني للوضع القائم , مشيرا إلى أن كل مشاريع القطاع تتم بتمويل ذاتي من قبل القطاع نفسه , وبأنه يجري دراسة ربط ليبيا من ناحية الجنوب بأفريقيا وربطها الساحل حيث توجد الكثافة السكانية ,كما تم تغطية الساحل الليبي بمحطات الاتصالات البحرية تحت سيطرة مركزين للتحكم في المنظومة واحد في الشرق والأخر في الغرب , ليساهم في توعية البحارة بأحوال الطقس وخطوط السير. وبشأن المؤشرات أبرز المهندس الزيتوني بأن عدد المشتركين في الهاتف النقال لشركتي المدار الجديد وليبيانا من عام 2005 – 2009 ارتفع بسرعة ملحوظة حيث بلغ عدد المشتركين 9.5 مليون مستخدم يفوق عدد سكان ليبيا البالغ عددهم 6.5 مليون نسمة , وبنسبة 70% للمشغلين للشفرات , والتي تعتبر من النسب 62216 ADSL الأولى عالميا , كما أن عدد مستخدمي تقنية واي ماكس بلغ 42159 وعدد مستعملي تقنية
مستخدم , مشيرا إلى أن الاتصال من الهاتف الثابت إلى هاتف ثابت يعتبر مجاني , ووصل الاشتراك السنوي إلى 24 دينار في السنة , وأن انتشار استعمال الهاتف الثابت في عام 2009 إلى 24% , والهاتف المحمول إلى 127 % , وأن انتشار الهاتف المحمول والتغطية تمت ل 90% من المناطق بليبيا , وبمساهمة في الناتج الوطني بلغت 2075 % .
هذا وقد تم التعرف عن قرب على الشركات الثمانية للهيئة العامة للاتصالات من خلال العرض الضوئي والإجابات الفورية لمنظمي الأجنحة الثمانية ( بريد ليبيا – هاتف ليبيا – شركة المدار الجديد – شركة ليبيانا –ليبيا للاتصالات والتقنية –شركة الجيل الجديد للتقنية – شركة الاتصالات الدولية الليبية – مركز تقنية المعلومات