الجمعة، 25 يونيو، 2010

حفل فرنسي ليبي راقص تحت شعار الوقاية من المخدرات

تحت شعار الوقاية من المخدرات ينظم المعهد الثقافي الفرنسي بليبيا و اللجنة الوطنية للمتطوعين الشبان و مصلحة مكافحة المخدرات في مساء اليوم الأول من شهر يوليو 2010 بمسرح الكشاف بطرابلس، أمسية مكرسة لإبداعات الرقص في مجال ( الهيب هوب ) , احتفاء باليوم العالمي للوقاية من المخدرات .
ويأتي هذا الحفل الراقص بعد فعاليات ورشة العمل التي بدأت في يوم 26 من شهر يونيو وتستمر إلى الأول من شهر يوليو تجمع بين شبان ليبيين من راقصي الهيب هوب و فرقة أكتويل فورس الفرنسية العريقة التي أسست سنة 1984 , بفضل عمل و موهبة راقصها و مصمم رقصاتها الشهير قابين نويزيي ، كما أنها تضم راقصي الراب المشهورين مثل الفرنسي كول شين , والتي أصبحت من ألمع فرق بريك دانس في أوروبا , فقد قدمت هذه الفرقة عروضا في قاعات مرموقة في أوربا مثل قصر الرياضة سان ديني و الإيليزي مونمارتر بباريس .
هذا ويشمل الحفل على ثلاثة عروض راقصة يستمر كل عرض منها لمدة 30 دقيقة تحمل الأمسية الأول رقصة فردية بعنوان الشمس السوداء ,تؤديها فرقة أكتويل فورس , والفقرة الراقصة الثانية بعنوان مسجون عن ورشة العمل التي ستجمع بين الراقصين الليبيين الذين سيتم اختيارهم عقب التمرين , وهي تحوي 15 راقصا تواكبها كلمات تتناول إضرار المخدرات.
أما الفقرة الثالثة والأخيرة فحملت عنوان ترانسندانس , وهي من ابتكارات فرقة أكتويل فورس , يؤدوها أربعة أعضاء من الفرقة.