الأربعاء، 7 يناير 2015

سرت تنفي اختطاف 13 قبطيا مصريا




في اتصال هاتفي اليوم الاربعاء 7 يناير  مع رئيس المجلس المحلي  لمدينة سرت  عبد الفتاح السيوي بشأن اختطاف 13 قبطيا مصريا بمدينة سرت بوسط البلاد نفي الخبر وقال ( خبر غير صحيح يتم تداوله في وسائل الاعلام ) وأوضح بأنه لم يحدث اي عملية ضد الاقباط في مدينة سرت الا في حالة مقتل الدكتور وزوجته وابنته يراد منه ( خلق فتنة داخل المدينة لزعزعة الامن وإثارة المشاكل , وعلى أن سرت تحت قبضة أنصار تنظيم الشريعة ) , وأضاف السيوي بأن الغرض من ذلك ( اثارة الامر على اساس انه خطف بسبب الديانة وذلك من قبل متطرفين حتى تدخل المنطقة في مشاكل وبدعاوي محاربة الارهاب ) ,  مبيننا بأنه ( لم توجد اي عملية اختطاف الا في حالة الدكتور وزوجته وابنته , وان وراء ما يشاع الآن هي التجاذبات السياسية ليس الا ) .
وقال السيوي ( مدينة سرت لا توجد بها اي طرق للتواصل مع السلطات المصرية ولا يوجد اي منسق او فريق من السفارة المصرية ولم يحدث اي اتصال معهم حتى غير مباشر ) , موضحا بأن تواجد العمالة المصرية ب ( نفس العدد ولا يوجد اي نزوح , ولم يتم التعامل معهم وفق الديانة او الهوية )  
وكان رئيس المجلس المحلي لمدينة سرت ورئيس مجلس شورى وحكماء المدينة قد نفيا اختطاف 13 قبطيا مصريا , بينما اشار رئيس مجلس الحكماء والشورى في سرت مفتاح مرزوق بأنه يوجد عمالة مصرية من المهاجرين الغير شرعيين قاموا بعملية تأجير لمركب بحري من منطقة ( بشر ) الى منطقة هراوة بالقرب من مدينة سرت ولم يسددوا له قيمة الايجار فقام بحجزهم .