الثلاثاء، 20 يناير 2015

اشتباكات بالرغم من اعلان وقف اطلاق النار

هجوم لمقاتلي مجلس شورى وثوار بنغازي على مواقع مقاتلي الكتيبة 21 أدى الى جرح احد افراد المجلس  , ومقتل اخر في اشتباكات عنيفة في منطقة بوعطني واستهداف منطقة الصابر ي بقصف عنيف بالاسلحة الثقيلة وقذائف الهاون مما أدى الى اضرار مادية للمباني بالمنطقة , هذا واشتدت المعارك في الليثي وإطلاق قوات حفتر لقذائف الهاوزر بعشوائية على منطقة الليثي وحي سوق الحوت والشوارع المحيطة بحسب مصدر أمني من مدينة بنغازي والذي أشار الى العثور على جثة أحد أفراد سلاح الجو التابع لقوات حفتر ( أحمد الشيخي ) مقتولا برصاصة في الرأس وملقى داخل إحدى المدارس بالمدينة.
واشار المصدر  الى وقوع اشتباكات بالاسلحة الثقيلة والمتوسطة وقصف لقوات مجلس شورى ومجاهدي درنة لاستراحة النوار في منطقة عين مارة جنوب مدينة درنة وجرح 3 من قوات حفتر
وفي غرب البلاد أعلن العقيد الطاهر الغرابلي  الناطق الرسمي لغرفة العمليات بالمنطقة الغربية لرئاسة الاركان للجيش التابع للمؤتمر الوطني على استهداف قاعدة الوطية التي يسيطر عليها جيش القبائل بالقرب من مدينة العجيلات منذ الصباح بالاسلحة الثقيلة وتدمير عدد من الاليات مما أجبر أفراد من قوات جيش القبائل في الصفوف الاولى بالانسحاب الى مسافات كبيرة  , مضيفا الى تدمير دبابتين بمحور بئر الغنم جنوب مدينة العزيزية من قبل قوات تتبع عملية فجر ليبيا التابعة لرئاسة الاركان التابعة للمؤتمر الوطني

كما أكد الناطق باسم الغرفة الامنية  زوارة وراس اجدير حافظ معمر بأن تم اعلان وقف اطلاق النار من قبل قوات حفتر وفي نفس الوقت تفتح النار على جميع الجبهات سواء في محور الوطية أو في السدرة , وسط انباء تشير الى قصف طيران حفتر لقوات عملية الشروق في منطقة السدرة بالرغم من وقف اطلاق النار .