الأربعاء، 31 ديسمبر 2014

تغطية من محور العقاربية بغرب البلاد


قتل اليوم الثلاثاء 30 ديسمبر 3 من مقاتلي فجر ليبيا احدهما جراء قذيفة والاثنين الاخرين جراء اصابتهم بصاروخ حراري أطلق من قبل قوات جيش القبائل والقوات الموالية للزنتان كما اصيب 15 اخرين من قوات فجر ليبيا بجروح بحسب قائد ميداني من قوات فجر ليبيا والذي اضاف على انطلاق عملية تحرير منطقة الوطية والقاعدة العسكرية بها , وكان يوم أمس الاثنين قد سقط 3 من قوات فجر ليبيا بمحور الطريق الصحراوي بمدينة صبراته جراء اصابتهم بصاروخ حراري تم قصفهم به من قبل قوات المضادة لفجر ليبيا .
فقد تم اليوم الانطلاق الى في محور العقاربية على بعد 150 كم جنوب غرب العاصمة الليبية طرابلس وعلى بعد 11 كم من محيط منطقة الوطية حيث تواجدت العديد من قوات فجر ليبيا والقوة المتحركة ومجموعات من قوات من درع ليبيا الوسطى , فقد كانت الاسلحة الثقيلة هي التي على الارض والقصف الغير مستمر والمتبادل بين الطرفين حيث الطرف الاخر قوات جيش القبائل والقوات التابعة للزنتان والموالية للواء المتقاعد خليفة حفتر , فقد قال العقيد حسن شاكه رئيس قوات درع ليبيا بالمنطقة الوسطى اثناء تواجده في محور العقاربيه بأن الوضع الميداني جيد ير منطقة الوطية والإمكانيات جيدة وتوجد خطة استراتيجية وجدول زمني محدد نحو تحر وقد انطلقت العمليات العسكرية في طريقها للحسم نحو قاعدة الوطية وسهل جفارة وبمحاور متعددة لحسم المعركة  في الوقت الحالي , وقال بأنه الى عصر اليوم ( لا توجد أي خسائر في صفوفنا بشرية ولا مادية حمد الله ) .
وفي الخط الاول من الاشتباكات بالاسلحة الثقيلة كان هناك تمركز لمجموعات من قوات اتت من مدينة مصراته يستعمل احد افرادها المكبر لرؤية ورصد افراد من قوة جيش القبائل تتواجد على بعد من 3 الى 4 كم منها وراء تبة وبالقرب من خط الضغط العالي للكهرباء تم قصفهم بمدفع 106 قال رئيس كتيبة المرداس حسين بشير دميع من محور العقاربية بأن ( المعنويات مرتفعة ومصممين على النصر , واليوم تقدمنا في اتجاه منطقة الوطية ب 10 كم , ومازال هناك تقدم ) , وأضاف بأنه كانت هناك غارة جوية من قبل طائرة تتبع قوات حفتر الا أنها اصابة قوات لهم في ارباك لديهم , وأوضح بأنه لا توجد خسائر لديهم وأنهم يتقدمون في هذا الجو البارد والرياح الشديدة والأمطار والغبار أحيانا والذي يمنع الرؤية , وأضاف بأن قواته مستمسكون بأسلحتهم في ظل هذه الظروف , وعن تواجد القوات قال بأنها من ( قوات فجر ليبيا ودرع ليبيا الوسطى وبإشراف الغرفة المركزية التي تتبع رئاسة الاركان العامة للجيش الليبي التي تتبع المؤتمر الوطني لتحرير منطقة الوطية لتحرير العصابات الارهابية المسلحة ) , وأضاف بأنه ( أتوقع بأن تحرير الوطية سيكون في الايام القادمة القريبة ) .
وعلى يسار الطريق وبعد ما يقارب من 10 كم في محور شمال العقاربية كان القائد الميداني عبد السلام الجدي والذي تحدث الينا عن نقص في الذخيرة ولكن مع هذا ارتفاع في الروح المعنوية لدى المقاتلين , وقال لنا كم من يوم متمركزين ونتقدم من 7 الى 8 كم في اتجاه الوطية لتضييق الخناق والاتجاه نحو تحرير منطقة الوطية والقاعدة العسكرية بها وتسليم القاعدة الى رئاسة الاركان العامة للجيش الليبي في طرابلس , وأوضح بأنه لا توجد أي خسائر بشرية لديه ولا في الاليات منذ اسبوع , وقال ( بل نتقدم نحو دحر العدو ) .

وخلال متابعتي للتقدم في هذا المحور التقيت برئيس القوة المتحركة القائد الميداني سعيد قوجيل , والذي صرح لي بأنهم يتوجهون مع قوات فجر ليبيا وقوات من مدينة مصراته والتي تتقدم بالمحور نحو تحرير الوطية موضحا بأن قواته تتكون من قوات مناطق جبل نفوسة , وأضاف بأنهم تقدموا في حدود 7 كم من محور العسة الجميل في اتجاه محطة وقود الزرير , ونحن نبتعد في حدود 11 للوصول نحو تحرير الوطية بعد انطلاق العمليات العسكرية , وأوضح بأنه ( لا يوجد جرحى الى حد الآن في قواتنا لا جرحى ولا خسائر في المعدات ) , وقال قوجيل ( إن ما يهمنا هو نصر ثورة 17 فبراير ونحن لسنا مع فجر ليبيا ولا مع عملية الكرامة وما يهمنا هو نصر الحق , فنحن نعمل على تصحيح مسار 17 فبراير ) , وأضاف بأن ( المعنويات مرتفعة وأن الامور طيبة , فلا وزير دفاع ولا رئيس الحكومة زارنا واطلع على ما نقوموا به , اما رئيس الاركان للجيش الليبي فهو مغلوب على أمره ) .