السبت، 26 يوليو 2014

طرابلس تعاني ومظاهرات وقصف جنزور والقصر


مرت قبل قليل من فجر اليوم السبت 26 يوليو طائرتان حربيتان فوق اجواء مطار طرابلس الدولي بحسب مصدر من قوات فجر ليبيا , كما اشار مصدر عسكري بمدينة طرابلس عند تبيان امر الطائرات اذا كانت خرجت من مطا ر معيتيقة فقد نفى المصدر واشار بأن هناك طائرة حربية مرت فوق اجواء قاعدة معيتيقة للسلاح الجوي .
وكانت مصادر أمنية من مدينة قصر بن غشير قد أكدت بأنه عند صلاة العشاء (10 ليلا ) من يوم الجمعة قامت قوات فجر ليبيا من كتائب مصراته بتوصيل وتأمين الطريق لوفد من الحكماء دخل الى مطار طرابلس الدولي من بوابة تخص المطار يقال لها بوابة اليوشن ( طائران الشحن ) , ومن ثم اوقفت قوات فجر ليبيا عملياتها في محيط مطار طرابلس الدولي , الا أن المصدر اشار الى انطلاق صاروخان من المطار في اتجاه منطقة بن غشير بعد ساعة من دخول الحكماء توقف القصف ولم يوضح المصدر اسباب المفاوضات وما وصلت اليه .
خرجت في ساعات متأخرة من ليلة الامس الجمعة 25 يوليو مظاهرة تضم المئات بميدان الجزائر تطالب بوقف الحرب وتدعو الى خروج الكتائب المسلحة , وكانت هناك مظاهرة اخرى تضم العشرات تطالب ببناء الجيش والشرطة وتؤيد عملية الكرامة .
وتشهد العاصمة الليبية ظروفا حرجة هذه الايام بسبب الاشتباكات التي تدور رحاها في طريق المطار وفي محيط مطار طرابلس والتي شلت الحركة وخلقت فراغا أمنيا واضحا , فقد أضحت العاصمة تعاني من ازمات عديدة منها أزمة الكهرباء التي اضحت من يوم الخميس الماضي 24 يوليو انقطاعا استمر في بعض احيائها من 7 الى 12 ساعة مما أثر على شبكة الاتصالات والتي توقفت في بعض مناطقها هي وشبكة الانترنيت , كما انقطعت المياه عن بعض الاحياء فيها واستمرت ازمة الوقود والتي قفلت اغلب المحطات في المدينة فاقت 90 % منها واستمرت الطوابير الكبيرة للسيارات أمام هذه المحطات مما اضحى للبعض في الخروج من المدينة الى المدن التي تبعد عنها بعشرات الكيلو مترات حتى تتزود بالوقود , وأضحت حركة السير في الشوارع ضعيفة جدا , ولوحظ قفل بعض المحلات في المدينة وقلة حركة البيع والشراء فيها وان استمرت بصورة كبيرة في شوارع اخرى .
ويوم الخميس استمر مسلسل سقوط الصواريخ الجراد العمياء على بعض المساكن في منطقة قصر بن غشير حيث تتمركز قوات درع ليبيا والقوات التي تحيط بالمطار من فجر ليبيا حتى نزح اغلب سكان مدينة قصر بن غشير منها الى المناطق الاخرى , كما سقطت بعض الصواريخ على مدينة جنزور في الضواحي الغربية لمدينة طرابلس من قبل كتيبتي القعقاع والصواعق في معاقبة لكتيبة الفرسان التي من مدينة جنزور وضمن عملية فجر ليبيا وقد سقطت على بعض المنازل والشقق بالمدينة .
وبحسب مصدر من شركة الكهرباء على خروج محطة جنوب طرابلس الغازية عن العمل بسبب الاشتباكات التي تدور رحاها هذه الايام , واشار الى فقد 500 ميجاوات مما يترتب عنه انقطاع الكهرباء عن مدينة  طرابلس لفترات طويلة , كما افادت مصادر بمنظومة الحساونة للنهر الصناعي والتي تقع بوادي الربيع قريبة من الاشتباكات بأنه جراء القصف اهتزت شبكة الكهرباء وأثرت على تدفق .

وأشار المصدر بأنه يجري الآن معالجة ذلك بالتغلب على طرد الهواء من الانابيب وعودة تدفق المياه , وأوضح بأن الامر اذا سار بشكل طبيعي فان المياه ستعود الى طرابلس بداية من صباح يوم الاحد القادم 27 يوليو .