الخميس، 31 مارس، 2016

تفجير جرافتان في مصراته واحدات صعبة مرت بها العاصمة

بحسب مصدر امني من مدينة مصراته فقد تم اليوم الخميس صباحا عند الساعة 3:30 تقريبا تفجير جرافتين بميناء مصراتة يتبعان لمجلس شورى ثوار بنغازي , كانتا تعملان لمد الثوار بالشباب والتموين واحضار الجرحى , هذا ولم يشير الى اي جرحى ولكنه اوضح بأن الجرافتين كانتا راسيتين بالميناء
استنكر  المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في بيان له أصدره اليوم الخميس 31 مارس بشأن الأحداث التي شهدتها العاصمة طرابلس أمس الأربعاء , فقد استنكر الاعتداء على القنوات الفضائية واعتبره تعديا على حرية الإعلام , ودعا كافة وسائل الإعلام إلى التحلي بالمهنية والابتعاد عن لغة التحريض، حسب تعبيره.
كما استنكر المجلس ما حدث من إطلاق نار , كما طالب المجلس بضبط النفس والتهدئة والابتعاد عن التحريض والعنف والحفاظ على العاصمة
وذكر البيان أن المسلحين الذين اقتحموا يوم أمس الأربعاء قناة النبأ الفضائية وأجبروا طاقمها على مغادرة مقر القناة ووقف البث , واشار الى قيام  مجموعة أخرى بالتعدي على المتظاهرين المعتصمين بميدان الشهداء وأحرقوا خيمتهم وأزالوا اللافتات المعبرة عن رفضهم لحكومة السراج.
كما دعت منظمة مراسلون بلا حدود تدعو رئيس حكومة الوفاق الوطني إلى حماية حرية الصحافة , كما  تدعوه إلى حماية حرية الصحافة , هذا ونددت منظمة  مراسلون بلا حدود تندد بالاعتداء على النبأ وطالبت من وصفتهم بالسلطات الجديدة بحماية الحق في الاعلام ومن يمارسونه ,  وأكدت على ان الاعتداء على قناة النبأ يقوّض مصداقيّة الهيئة الحكومية الجديدة
بينما ابدى المركز الليبي لحرية الصحافة مخاوفا كبيرة جراء الإعتداء على قناة النبأ , واكد على ان الاعتداء على مقر قناة النبأ يعد اعتداء مباشرا على حرية وسائل الإعلام وتهديد لاستقلاليتها .
تم اليوم الخميس الاعتداء على وزير الخارجية بحكومة الانقاد علي بوزعكوك بالضرب في مكتبه وأخذ حقيبته الوزارية وهوتفه الشخصية وقد ادان المؤتمر الوطني في بيان له حادثة الاعتداء
وكان المؤتمر الوطني قد اصدر بيانا دعا فيه الى ( فتح باب الحوار بين الليبيين والعمل على توسيع دائرة التوافق حول بعض القضايا الخلافية وخاصة ما تم في كلمة فضيلة المفتي ليلة البارحة ) , مشيرا الى ان المجلس الرئاسي هو مخرج من مخرجات الحوار لمخ يتم التوافق عليه ولم يحظى بالقبول والتوافق النهائي معتبرا بانه انتهج منهجها غير شرعي يتمثل في الانقلاب والعنف , وانه اذا لم ينتهج القبول ويستوف الاجراءات القانونية والدستورية ليكسب شرعيته ويباشر عمله ( فانه سيظل اداة فاقدة الشرعية ) , موضحا بان المجلس اذا ( ادعى السلطة او قام بالاعتداء على مؤسسات الدولة او المس بسير العمل فيها , فانه يعد منقلبا على الشرعية والاعلان الدستورية ) , أوضح البيان بانهم يخوضون جولة من المشاورات واللقاءات المكثفة مع شركاء الوطن للوصول الى رؤية موحدة حول الوضع الراهن والخروج بحل يخدم البلاد بحسب البيان .
وادان المؤتمر الوطني ( المواجهات المسلحة التي تمت ليلة البارحة ) , كما ادان الاعتداء على وزير خارجيته , والاعتداء الذي تم الاعتداء على حرية الاعلام والراي , ممثلا في الاعتداء على مقر قناة النبأ وايضا الاعتداء على المعتصمين في ميدان الشهداء من قبل مجموعة مسلحة قامت بفضهم .
واخختم بيان المؤتمر بالدعوة الى ضبط النفس وتجنب اراقة الدماء والتحذير من الاصطياف المسلحوالذي قال بانه ( سيجر البلاد الى الانفلات والحرب الاهلية والى فوضى يصعب معالجتها ).