الاثنين، 27 أكتوبر، 2014

ككله تعاني وليون في طبرق

قال اليوم الاثنين 27 أكتوبر مصدر طبي بالمستشفى الميداني لمدينة ككله بأنه سجل يوم أمس الاحد استقبال 5 جرحى ووفاة أحد ثوار مدينة ككله نتيجة اصابته قبل يومين من قناص اصابة عموده الفقري , ولعدم وجود امكانيات بالمستشفى الميداني , وحتى امكانية نقله الى مستشفيات اخرى لحصار المدينة .
واشار أحد الافراد المسلحين الثوار بالمدينة في اتصال معه بأن المدينة يتم قصفها بالاسلحة الثقيلة من الناحية الجنوبية للمدينة لتسقط هذه القذائف على البيوت وغيرها في وسط المدينة , وأوضح بان المدينة لا يوجد فيها الا المدافعين عنها من الشباب وقد تم نزوح ما يقارب من 5 الاف عائلة بالمدينة الى مدينتي غريان وطرابلس .
وأوضح على ان قوات جيش القبائل والزنتان التي تقصف المدينة قد تم الرد عليها وتراجعت ما يقارب من 2 كمن الى الخلف ونتيجة تقهقر قواتهم في محوري بئر الغنم ومحور ابو شيبة وانسحابها وتمركز بعض منها في بالقرب من وادي سد زارت الذي يتوسط المسافة بين مدينتي ككله والرابطة .
وأشار الى ان الطريق الى ككله محفوف بالمخاطر وبالقناصة وهناك قبض على الهوية واعتقال وتصفية .
وتبعد ككله 130 كم جنوب غرب طرابلس .
واجتمع اليوم الاثنين 27 أكتوبر بمقر اجتماعات مجلس النواب بمدينة طبرق الممثل الخاص للامين العام للامم المتحدة في ليبيا برناندينو ليون مع لجنة التواصل بمجلس النواب تم استعراض جهود الوساطة الدولية لإرساء حوار حقيقي وفاعل ينهي الصراع ويعيد الاستقرار الى ربوع البلاد , وقدم ليون في هذا الاجتماع نتائج الحوارات التي أجراها مع مختلف الأطراف , كما قدم أعضاء لجنة التواصل رؤيتهم فيما يتعلق بالجهود الوطنية والإقليمية والدولية الرامية لإخراج البلاد من دائرة العنف وإرساء دولة القانون والمؤسسات والتي يعد مجلس النواب والحكومة المنبثقة عنه واجهتها الشرعية الوحيدة.
كما اجتمع ليون مع رئيس مجلس الوزراء عقيلة صالح لإطلاعه على المشاورات المتعلقة بمبادرة الحوار والتحضيرات الجارية من أجل عقد الجولة الثانية للحوار.