الثلاثاء، 25 نوفمبر، 2014

رئيس حكومة الانقاد عمر الحاسي :سنبدأ في تعديلات وزارية تتطلبها المرحلة

أعلن رئيس الوزراء في حكومة الانقاد الوطني عمر الحاسي التي تكونت منذ شهرين في المؤتمر الصحفي الذي عقده ليلة الاثنين 24 نوفمبر ( سنبدأ في تعديلات وزارية تتطلبها المرحلة ) , موضحا بأن حكومته لم تستلم اي ميزانية الى حد الآن بالرغم من انها حكومة معالجة للازمة , وأن حكومته هي حكومة معالجة أزمة ومواجهة ضد الطغيان وضد الجور , وقال ( كنا حكومة سلام وحوار ونحن الآن حكومة حرب ومواجهة ) , وأشار الحاسي الى تشكيل لجنة  للازمة في البلاد تتكون من رئيس المؤتمر نوري بو سهمين ولرئيس الحكومة عمر الحاسي ومحافظ بنك ليبيا المركزي الصديق الكبير ورئيس ديوان المحاسبة وعدد من الوزراء وإعلان حالة طواري سريعة لمعالجة الوضع في البلاد , مبينا بأن المجتمع الدولي لم ينظر الى مطالبتنا بخصوص مدينتي بنغازي وككله مدينتين منكوبتين , وأضاف بأن الحكومة لن تعتمد على المجتمع الدولي وأننا سنعتمد على أنفسنا .
وأوضح في حديثه الى حكومته لن تعتمد على الوعود المبطنة من الخارج للاعتراف بها
وبخصوص المواجهات العسكرية قال الحاسي نحن الآن نواجه عدو يمتلك الكثير من الاسلحة والدعم من الخارج , ونواجه اكثر من دولة تمده بالسلاح .
وعن عدم استخدام طائرات للقصف ضد قوات جيش القبائل وقوات الجيش الوطني الذي يتبع حفتر اشار الحاسي الى ان الطائرات التي يمتلكها الجيش قديمة وصيانتها تحتاج الكثير والى خبراء وقطع غيار وقد حاول العسكريون الاعتماد على نوع منها للتدريب وأن الظروف مؤلمة وهناك جهود جبارة تبدل من ابطال السلاح الجوي والثوار بحسب كلامه , واضاف الى أنه هناك تقاعس من بعض الطيارين بالسلاح الجوي فهناك تراخي وغياب عن العمل وعدم اشتراك في هذه الملحمة , موضحا بأن الطائرات قديمة وأن الطائرات التي يمتلكها العدو بحسب قوله جديدة ومثل الطائرة سوخوي التي استخدمها اليوم في ضرب مطار معتيقة والتي تعتبر حديثة أمام ما نكلك , كما أن العدو اعتمد على طيارين غير ليبيين .