الجمعة، 29 أبريل، 2016

رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج تم وضع خطة استراتيجة موحدة لمحاربة داعش سرت


قال رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فايز السراج في تسجيل بث في ساعة متاخرة من ليلة الخميس 28 ابريل  بأنه تم وضع خطة استراتيجية بسواعد ليببية للقضاء على داعشفي سرت والمناطق المجاورة لها وليس عن طريق التدخل الاجنبي , وسيادة ليبيا لا تنازل عنها , واضاف السراج بانه لا بد من تنظيم الجهود للقضاء على داعش بمشاركة جميع الاطراف وبدأنا في الاتصالات بالتنسيق مع وزير الدفاع بالحكومة وبجميع قيادات الاركان والقيادة العامة للجيش والقوات العسكرية في كل مناطق البلاد لمباشرة عملية تحرير سرت وتوفير المتطلبات المالية والفنية والعسكرية , واوضح السراج الى ايجاد غرفة مشتركة للعمليات العسكرية تضمن مشاركة القوات المسلحة لانحاء البلاد واشار بان المجلس لن يسمح بأن تخضع معركة سرت للمساومات السياسية , وقال ( آن الاوان لاجتثات داعش من كل البلاد ) وشكر الجهود المبدولة لمحاربة داعش في بنغازي ودرنة والسدرة وصبراته , واضاف ( حربنا باسم ليبيا والولاء فقط للوطن)  , واوضح في حديثه المتلفز عبر قناة ليبيا الرسمية الحكومية التي ترفع شعار حكومة الوفاق بان ليبيا تواجه عدو ينتهك سيادتها ولا يعترف بحدود الوطن ويقتل ابنائها بيد اجنبية , ودعا الى نسيان الخلافات والعمل على توحيد الصفوف والاستعداد لمعركة سرت. ومان السراج قد بدأ حديثه عن سلمية دخول المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق للعاصمة طرابلس مشيرا الى ان الليبيين دفعوا ثمن الاستقرار وانه تم التوصل الى فترة التوحيد الفعلي , وقال اننا نعمل بدون كلل وبدون ملل في استكمال الاستحقاقات بالاتفاق السياسي الليبي وقال ان حكومة الوفاق هي حكومة كل الليبيين الذين يريدون الاتفاق والذين يعارضونه , وان المسئولية تضع مصلحة الوطن فوق كل اعتبار , ودعا مجلس النواب كطرف من الاتفاق السياسي الى ضرورة استكمال استحقاقات الاتفاق السياسي ,كونه الجسم التشريعي الوحيد في البلاد , وطالب من كافة الاجسام المنبثقة من الاتفاق السياسي الالتزام بالصلاحيات الموكلة لها دون تجاوز من شأنه ارباك المشهد وزيادة التوثر والخلاف .
وأضاف السراج في حديثه الى قيام المجلس بالتواصل مع العديد من القيادات والتشكيلات العسكرية وانهم جلسوا مع الفرقاء في الاتفاق السياسي , وان سياسة المجلس هي النصائح والوفاق , مشيرا الى أن المجلس يحاول تقريب وجهات النظر مع جميع الاطراف الرافضة للاتفاق السياسي , وانه يقوم في هذه الفترة باستلام المرات الحكومة والتي ستتولى وزارة الداخلية وحدها بتأمين هذه المقار بحسب قوله .
وعن معاناة المواطنيين اشار السراج الى انه تم وضع خططا وحلول سريعة للمشاكل التي تواجه المواطن وتوفير احتياجات المواطن مع اجراءات مماثلة لخدمة الامدادات الطبية والصحية ومعالجة الازمات من مشكلة الكهرباء والسيولة النقذية ورفع سقف تحويل الاموال والصرف عبر بطاقات الائتمان .