الجمعة، 9 أكتوبر، 2015

تداعيات ما بعد اعلان ليون مقرح اسماء الحكومة

ما أن اعلن المبعوث الاممي لليبيا بريناندينو ليون عن الاسماء المرشحة للحكومة التوافقية بدأت ردات الافعال تتصاعد بين مؤيد ومعارض وبين من يرى انه انتهاكا للسيادة الليبية فقد اشار مصدر من  البرلمان بأنه سيكون هناك اجتماع بعد عصر اليوم ويتم  فيه التجهيز لبيان فحواه رافض للحكومة التي اعلنها ليون يوم امس .
فقد رفض مرشح ليون لرئاسة المجلس الاعلى للرئاسة  عبد الرحمن السويحلي ترشيحه وقال وارفض ترشيحه لمنصب رئيس المجلس الأعلى للدولة , وليس ليون من يكون رئيس المجلس الأعلى للدولة , وأضاف السحويلي فأن رئيس المجلس الاعلى للدولة (ويجب أن يعرف السيد ليون أنه ليس هو من يقرر من يكون رئيس المجلس الأعلى للدولة ) وأوضح السويحلي عن ترشيحه  للمنصب (أرفض ترشيحي لرئاسة المجلس الأعلى للدولة ، وأؤكد عدم استشارتي في هذا الموضوع ) , وأضاف (لقد تم استخدام اسمي اليوم من قبل المبعوث الأممي  ليون  لتمرير مشروعه المتمثل في الحكومة المُقترحة التي لم يكن فريق حوار المؤتمر طرفًا في تشكيلها أو اقتراحها )
وقال السويحلي بأن ( هذه الحكومة لا تلبي مطالب النجاح ) , ( لقد كنا ومازلنا نسعى إلى السلام والوئام بين الليبيين ولقد أثبتنا ذلك من خلال مشاركتنا الفاعلة في جولات الحوار السياسي للوصول إلى اتفاق عادل ومنصف ومتوازن ، ولكن لا يمكن أن نقبل بإتفاق لا يحترم سيادة وكرامة الشعب الليبي  ) .
نحن كفريق حوار المؤتمر لم نكن طرفًا في المشاورات المتعلقة بالحكومة المُقترحة ولم نقدم أي قوائم رسمية بمرشحين لهذه الحكومة ، لأننا ملتزمون بقرارات المؤتمر الوطني العام والتفويض الممنوح لنا لإجراء تعديلات هامة وحساسة على مسودة الإتفاق وقد حققنا تقدمًا في ذلك ، إلّا أننا تفاجأنا اليوم بإعلان المبعوث الأممي "ليون" عن هذه الحكومة المُقترحة التي لا تُلبي الحد الأدنى من متطلبات نجاح الإتفاق السياسي .
وقال عميد بلدية تاجوراء بالضواحي الشرقية لمدينة طرابلس حسين عطية (أحجار على رقعة ليون,كومبارس في حكومة شاهد لم يرى اي حاجة ) .
بينما قال احد وجهاء مدينة طبرق بأن (الشارع بشكل عام رافض وغير مهتم اصلا لأنها شخصيات بالنسبة لهم من غرب البلاد ) , فقد رفض نائب عميد بلدية طبرق فرج ياسين المبري الحكومة التي اعلنها ليون وطالب بالاستمرار في القتال في مدينة بنغازي  , وأشار المصدر الى أن بعض قيادات الجيش الذين يتبعون عملية الكرامة  يدعون لاستمرار الحرب وعدم النظر اصلا لحوار ليون الفاشل .