الاثنين، 4 يناير، 2016

كوبلر في العاصمة طرابلس


عقد اليوم الجمعة 1 يناير 2016  المبعوث الاممي لليبيا مارتن كوبلر جلسة مع رئيس المؤتمر الوطني نوري بوسهمين والنائب الاول عوض عبد الصادق اعضاء من المؤتمر الوطني تجاوز عددهم 45 عضوا بالمؤتمر بالاضافة 5 اعضاء من النواب المستقلين وعميدي بلدية تاجوراء وسوق الجمعة ورئيس الاركان العامة للجيش الوطني التابع للمؤتمر الوطني عبد السلام جاد الله ورؤساء اركان الجيش للقوات البرية والجوية والبحرية والدفاع الجوي ورئيس المخابرات العامة العقيد مصطفى نوح ورئيس المباحث الجنائية بلقاسم الثائب, وقد رافق كوبلر المستشار العسكري بولو سيرا .
طالب فيها بوسهمين من كوبلر ايضاح الغرض الزيارة , وقال نحن مستعدون للوصول الى حكومة توافق , وهذه هي الفرصة في الاساس وأملنا ان يكون الحل بحوار ليبي ليبي تحت رعاية الامم المتحدة ولا يزعجنا جدا , وقد بين للبعثة من الجولة الاولى هذا الامر ولكن الاخوة من مجلس النواب كانوا يرفضون ذلك .
وأوضح ابو سهمين الى انه يجب ان تكون الاطراف الرئيسية لتنفيذ اي اتفاق سياسي أن تكون معنا اليوم , مشيرا الى اهمية أن تكون جميع شرائح المجتمع في الاتفاق من مؤسسات مجتمع المدني وروابط الشهداء وعمداء بلديات التي اعتبرها اجسام تنفيذية وطالب بان تنسق الامر مع المؤتمر الوطني والحكومة , ومضيفا بحضور عميد بلدية تاجوراء وسوق الجمعة وبنغازي وغياب عميد بلدية ككلة لاسباب شخصية لم يتمكن والحضور وقال بانهم في المعادلة الليبية  , مشيرا الى قضية النازحين .
واوضح بوسهمين  بالقول الى ان كلمة التوافق لشيء عملي على الارض , وأضاف بالقول لا اريد من هذا اللقاء عرض احتفالية , واترك الضمير العالمي أن يقرأ القراءة الصحيحة في مثل هذا الحضور , وهل يمثل اقلية في المؤتمر الوطني او داخل المجتمع الدولي , واستطيع ان ارافق المبعوث الدولي لليبيا الى ميدان الشهداء ليشاهد المظاهرات الشعبية والتي وصلت الى العدد 74 جمعة منذ 4 اغسطس 2014 .
ونوه بوسهمين بحديثه لكوبلر بأن يوم الجمعة عطلة اسبوعية ولكن حرصنا على الواجب الوطني , ونحن لم نرفض أن يكون اجتماعا في يوم عطلة دينية حيث يتم رفع الاجتماع لاداء صلاة الجمعة , واجتماعنا لا يخولنا لتأجيل صلاة الجمعة .
وعقد رئيس البعثة الاممية لليبيا مارتن كوبلر مؤتمرا صحفيا في مطار معيتيقة الدولي قبل مغادرته بأن الغرض من زيارتي اقناع الاطراف التي لم تتلحق بالاتفاق قريبا , مشيرا بأنه اقترح 5 نقاط للاتفاق حولها بشأن الاتفاق السياسي , وأضاف بأنه سيكون هناك نقاشات مكثفة في طرابلس من اجل الموافقة على النقاط المقترحة , وقال كونوا متيقنين بأنني ساعود وان باب العمل مازال مفتوحا , مضيفا بأن محاولاتي واهتمامي اقناع كل الاطراف بالتوقيع على الاتفاق .
واوضح كوبلر على انه لا يجب أن تكون هناك اي مبادرة موازية لحوار الامم المتحدة ولن يكون هناك اي تعديل على الاتفاق , واشار الى انه يجب ان تكون العملية السياسية شاملة وان يتم تامين انتقال سلسل للسلطة مع ضرورة اشراك من يعارض ف الاتفاق السياسي في مسار الحوار , موضحا بأن المجتمع الدولي يدعم الاتفاق وان الاتفاق نافذ , وعلى ان الكيان الشرعي الوحيد هو المجلس الرئاسي والحكومة . وقال كوبلر بأنه اوضح لرئيس النواب عقيلة صالح يوم أمس الخميس المباديء الخمس وقد وافق على النقاط , وان اعيان ومشائخ وعمداء بلدية برقة مستعدون للانضمام .
وبشان دخول حكومة الوفاق الوطني خلال اسبوعين يجب ان تكون هناك لجنة أمنية مؤقتة يتم اقتراحها من مجلس الرئاسة .
وكان النائب الاول للمؤتمر الوطني عوض عبد الصادق قد عقد مؤتمرا صحفيا قال بأن كوبلر دعا المؤتمر الوطني بالالتحاق لما نتج من توقيع في الصخيرات والاتفاق السياسي الليبي وان الباب مفتوح للمؤتمر لابداء ملاحظته لما عليه  ولكن رئيس المؤتمر نوري بوسهمين رد عليه بأن ما حدث في الصخيرات لا يمثل المؤتمر الوطني و الذين يمثلون الشعب الليبي , واضاف عبد الصادق بأن هناك تعديلات جوهرية طالب بها المؤتمر الوطني عن كل مانتج عن الصخيرات لا يعبر عن المؤتمر الا اذا حدث عليها تغيرات جوهرية ,واوضح بأنه يجب ان يكون هناك توازن تشريعي مضيفا بان عدد المجلس الرئاسي كبير وصل الى 9 وفتح كوبلر المسودة تم التغيير من 3 فقط والمؤتمر الوطني لم يرشح اي اسم , وتسائل عن دور كتائب الثوار ورئاسة الأركان التابعة للمؤتمر الوطني من الترتيبات الأمنية للأمم المتحدة؟
وأضاف نحن مع بعثة الأمم المتحدة مادام أنها تراعي أننا الجهة المسؤولة , و نحن متمسكون بموقفنا ولن نكون جزءا من اتفاق لم نكن طرفا فيه , وقال الذين وقعوا كانوا باسمائهم يوقعون وليس بصفاتهم  , موضحا بأن بعض الاعضاء ليسوا اعضاء حقيقة فمنهم من استقال ومنهم من اقيل , وعن السماح لرئيس حكومة الوفاق فايز السراج بالحضور الى طرابلس والالتقاء ببوسهمين قال عبد الصادق نرحب بلقاء اي شخص اخر فالابواب مفتوحة اذا كان مرشح نستقبله ولكن السراج غير مرشح , وعن عودة اعضاء المؤتمر الى طرابلس قال عبد الصادق كل ليبي مرحب به للحضور إلى ليبيا والليبيون لم يقفلوا البوابات  لكن من انتحل الشخصية ومن تغيب عن الجلسات يجب أن يحاسب وفق الإجراءات القانونية
وقال عبد الصادق وصلتنا معلومات من مجلس النواب مخالفة لما قاله لنا المبعوث الأممي, وأن المبعوث الأممي تحدث عن ارتفاع سعر البيض والخضروات، وأجدابيا تقصف بالطائرات! نعتقد أن مهمة بعثة الأمم المتحدة أكبر من أسعار البضائع، فالأمر يختص بالوطن