الأحد، 20 ديسمبر، 2009

يأتون الى ليبيا ويزعمون انهم يريدون حلا لدارفور

لقد جاءا الى ليبيا ليحضروا مؤتمرا دوليا بخصوص دارفور من الخوجات والعرب والذين ينطقون العربية والافارقة اجتمعوا جميعا منهم من يبحث عن السلام ومنهم من يقدم السلاح ومنهم من يقدم المساعدات والمعونات بمعروف ومنهم من يخفي امرا وراء ذلك منهم من يعتبر دارفور محيطا امنيا لبلاده ومنهم من يطمع في خيرات هذه الارض من نفط ومعادن وخيرات

الشعب هو الشعب لن يحصل شعب دار فور على شيء الا ان الصراع سيمتد الرؤوس والزعماء يتنازعون والشعوب تموت ولا يعبأ بها احد اللهم الا السعي للكراسي وهو نفس قضية الجنوب وكذلك الصحراء والتي تتدخل فيها اطراف اخرى وما اغرب العرب لايريدون انقسام العراق وهاهم يريدون قسمة المغرب العربي اكثر نحن نطمح للتجمع اكثر لا الى الانقسام لتنضم تونس الى ليبيا او الى الجزائر ولتنضم الصحراء الى المغرب ونصبح مغربا عربيا واحدا ولتمتد مصر الى السودان المتحد وليكون هناك تجمع افريقي عربي يقابله تجمع اسيوي عربي يندمجان يحققان وحدة العرب وحدة المصير والهدف والانتماء تعزز للانسان العربي كرامته وتمنع عن الاخرين التطاول عليه ولينعم بالخيرات وليسقي باعذب المياه من الانهار وليصبح جواز السفر واحد والهوية واحدة فاللغة واحدة والدين واحد

ولكن ان ياتي الخوجات ويتطاولون علينا ويرسمون لنا طريق حياتنا فنحن الشعوب سنلقنهم درس المقاومة في لبنان وفي العراق وفلسطين وافغانستان فاطفالنا اطفال حجارة لايهيبون الموت ولايخافون جيش الخوجات ولكن لتكبري ايتها الحكومات ولتسمعي صوت الشعب صوت الحرية والكبرياء والكرامة والعزة فنحن شعب الموت لا شعب الحياة